بعد شهر كامل على واقعة إنزكان.. القضاء يبريء فتاتي “الصاية” ابتدائيا

0 0

احصل على تحديثات في الوقت الفعلي مباشرة على جهازك ، اشترك الآن.

الحدث24:خالد ماهر

حسمت ابتدائية إنزكان، صباح اليوم الاثنين، إزاء الجدل الذي ارتبط بقضية “تنورة” إنزكان التي توبعت على ضوئها فتاتان بتهمة “الإخلال بالحياء العام”.

وقد أخلت مسؤوليتهما إزاء موضوع المتابعة التي أثارت ضجة قبل الاحتكام للقضاء.

وعلمت مصادر عليمة  أن هيئة الحكم بابتدائية إنزكان، قررت تبرئة الفتاتين مما نسب إليهما من إخلال للحياء العام، بعدما أثارتا ضدهما تجار سوق شعبي بالمدينة قبيل رمضان الفضيل، لكونهما كانتا ترتديان تنورتين قصيرتين.

وكان بعض تجار سوق الثلاثاء في إنزكان قد تحلقوا حول الفتاتين، في 13 يونيو الماضي، متهمين إياهما بعدم تحري الحياء في لباسهما، قبل أن تعمد الفتاتان إلى الاتصال بمفوضية للأمن الوطني، قصد إنجادهما غير أن الأمر انقلب ليغدو متابعة قضائية بعد تحرير محضر ضدهما بـ”الإخلال بالحياء العام”.

واحتدم جدل حقوقي وأخلاقي بالمغرب وتعداه إلى خارج حدود المملكة، بسبب القضية التي حازت مسمى “صاية إنزكان”، إذ فيما تقررت متابعة الفتاتين في حالة سراح، تخللت الأيام السابقة وقفات تنديدية بما وصفه منظموها بـ”التضييق على الحريات الشخصية”، فيما انبرى آخرون مدافعين عن قرار المتابعة لحين فصل المحكمة صباح اليوم الاثنين، 13 يوليوز 2015، في القضية.

واستقر رأي المحكمة على براءة الفتاتين من المنسوب إليهما، على أن مقربين من المتابعتين نقلوا عنهما رغبتهما في توجيه رسالة شكر لكل من ساندهما في القضية التي دام اللغط حولها شهرا كاملا، ما لم تقرر النيابة العامة المختصة استئناف الحكم.

احصل على تحديثات في الوقت الفعلي مباشرة على جهازك ، اشترك الآن.

اترك رد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.