ترحيل الأمريكية “ريبيكا” الهائمة في عشق سيمو المغربي

0 0

احصل على تحديثات في الوقت الفعلي مباشرة على جهازك ، اشترك الآن.

الحدث24:متابعة

قررت القنصلية الأمريكية في الدار البيضاء يوم أمس الجمعة ترحيل المراهقة “ريبيكا أرثر” التي دخلت المغرب يوم الثلاثاء الماضي للقاء حبيبها الفيسبوكي المعروف ب”سيمو العدالة”.

وجاء قرار القنصلية بعد الضجة التي أثارتها عائلة المراهقة الأمريكية، التي غادرت بلدها دون إذن من والديها، خصوصا أنها لم تصل إلى السن القانوني الذي يسمح لها بالسفر خارجا بمفردها.

وكانت ريبكيا قد دخلت التراب الوطني بهدف لقاء صديقها المغربي محمد العدالة، المعروف بـ”السيمو”، والذي كانت قد تعرفت عليه عبر شبكات التواصل الإجتماعي وربطتهما علاقة حب لمدة سنتين..

وفور دخول ريبيكا للمغرب تناسلت إشاعات عبر مواقع التواصل الإجتماعي “فيسبوك” و”التويتر” تفيد أن القاصر تم إختطافها واستقطابها من قبل ما يسمى ب “داعش”، إلا أن “السيمو” سبق وأن صرح لوسائل الإعلام المغربية أن صديقته الأمريكية جاءت إلى المغرب عند أسرته الصغيرة بإذن من والديها، قائلا إن إشاعات “داعش” أو العنصرية، أو اختطاف صديقته الأمريكية، لا أساس لها من الصحة.

معلنا لوسائل الإعلام أنه كان في رحلة استجمام مع صديقته الأمريكية، في مدينة الصويرة، رفقة أسرته، قبل أن ينتشر خبر “اختفاء” ريبيكا في الإعلام، فاستغربا ترويج أخبار مغلوطة بشأنهما، ما دفع الأسرة إلى إلغاء السفر والعودة إلى الدار البيضاء.

. من جهنها قررت الهيأة الدبلوماسية الأمريكية في المغرب ترحيل المراهقة الأمريكية “ريبيكا”، إلى بلادها، زوال اليوم السبت، بعدما طالبت السلطات الفيدرالية الأمريكية بذلك كون الفتاة ما زالت قاصرا، ولا تستطيع مغادرة بلدها بدون تصريح رسمي.

وأضافت ذات المصادر أن المسؤولين الأمريكيين اطمأنوا على “ريبيكا”، وتأكدوا أنها في أمان.

وكانت بعض المواقع الأمريكية قد تناقلت خبر اختفاء المراهقة “ريبيكا” البالغة من العمر 17 عاما بعد قدومها إلى المغرب للقاء صديقها الفايسبوكي المدعو “سيمو العدالة”

احصل على تحديثات في الوقت الفعلي مباشرة على جهازك ، اشترك الآن.

اترك رد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.