المدير العام : نسيم السعيدي | مدير النشر : حسن الحماوي |نائب مدير النشر : عبد السلام بوستى| رئيس التحرير : محمد بودويرة| الهاتف : 0600683933
الرئيسية » السلايدر » بلافريج بسلا : التنمية والتغيير يمرعبرالنضال الديمقراطي والمشاركة الفعالة للشباب

بلافريج بسلا : التنمية والتغيير يمرعبرالنضال الديمقراطي والمشاركة الفعالة للشباب

سلا-ع.عسول

شدد اليساري عمربلافريج على الدور المركزي للشباب في عملية التغيير الديمقراطي لكنه ربط تحقيق ذلك بمشاركة الشباب في العملية الإنتخابية بدءا بالتسحيل في اللوائح الإنتخابية .
وأكد برلماني فيدرالية اليسار أثناء استضافته بسلا من قبل جمعية لاميج في إطار اللقاء التواصلي الخامس لمشروع مواطنة لتأهيل القيادات الشابة بشراكة مع وزارة الشبيبة والرياضة ، أكد أن عدم التسجيل في اللوائح الإنتخابية” ليس مقاطعة للعملية بل ضرب للمواطنة. حيث أن ستة مليون هو مجموع غير المسجلين من الشباب من 18 إلى 35 سنة ، فيما مجموع الأصوات التي حصل عليها كل البرلمانيين قريب من هذا العدد ، وهو ما يبرز أن العدد الذي حصل عليه حزب العدالة -مليون ونصف صوت-يعطيهم شرعية جزئية فقط “.
وفي إجابته على أسئلة الشباب الحاضر حول “واقع العمل الحزبي والسياسي ، وأداء الحكومة إزاء عدد من الملفات الإجتماعيةوالإقتصادية وفي قلبها قضايا الشباب ومساهمة الفيدرالية في الشأن المحلي ،..”،أشاربلافريج أن فيدرالية اليسار سواء من خلال برنامجها الإنتخابي أو مراقبتها لعمل الحكومة التي يترأسها حزب العدالة والتنمية، (أن فيدرالية اليسار) كانت تعارض إجراءات هذه الأخيرة خصوصا فيما يخص “التوظيف بالتعاقد،التشجيع المبالغ فيه للقطاع الخاص، وتصفية صندوق المقاصة وتحرير المحروقات الذي سمح للشركات الموزعة بتحقيق أرباح خيالية ، حيث طالبنا باسترجاع 17 مليار درهم كضريبة عن هذه الأرباح لكن لم يساندنا أحد فيها المقترح، كما لم يتم مساندة مقترحنا بدعم قطاع التعليم كأولوية بخصم نسبة من ميزانيات مختلف القطاعات لكن تم تجاهل هذا المقترح بدوره، وهو نفس مصير مقترح قانون العفو العام الذي تقدمنا به ويضمنه الدستور..’
من جهة أخرى شدد نفس المتدخل على ضرورة اهتمام الشباب بتدبير المنتخبين على المستوى المحلي وأداء المجالس الجماعية وبمشاريع القرب سواء بالتتبع ، المعارضة، أو الإقتراح…وبهذا الصدد اتهم المتحدث من موقع المعارضة داخل جماعة الرباط ، الأغلبية المسيرة بالرباط بعدم الجدية في محاربة الفساد في مجال التعمير والعقار وتضييع المال على المهرجانات الفارغة والسفريات، حيث أن هناك أولويات يجب الإنكباب عليها مثل مشاكل النقل الحضري و عقلنة تدبير الموارد البشرية بالجماعات بالرباط ، وترشيد صرف الميزانيات لإستغلالها في قطاعات محتاجة مثل التعليم و الصحة والثقافة والبيئة الخ..معتبرا أن البناء الديمقراطي والإصلاح السياسي يحتاج إلى فاعل سياسي صريح نزيه ومؤهل وأيضا لمواطن يفهم ويتحمل واجباته المواطنة ..
وفي رده على سؤال للجريدة حول ما شهدته دورة ماي لجماعة الرباط من عرقلة وتوقيف لجلساتها الثلاث المقررة،والجدل الذي شهده ملف التعمير ،قال بلافريج”أنهم كمستشارين لم يسبق أن عرقلوا دورات المجلس وليس من أخلاقنا ذلك ..كما نؤكد على وجود فساد في قطاع العقار بالرباط فهناك ملفات ملموسة طرحناها بالدليل ..وطالبنا بتقصي الحقائق لكن لم يتم ذلك بالشكل الجدي …ما اظطرنا لرفع الملف للمجلس الأعلى للحسابات والمفتشية العامة للجماعات المحلية لإجراء تحقيق ..فهناك عقارات لاتتوفر على الشروط المطلوبة وحصلت على الرخصة وبطرق ملتوية،نموذج فندق بأكدالأحدث بعمارة ..”
وفي رده على سؤال آخر يتعلق بعدم حديثه عن مجموعة من المشاريع المهمة التي يشهدها المغرب والجهة ومدن الرباط وسلا كالطرامواي ،تأهيل ضفتي أبي رقراق ، تأهيل المدن القديمة، التأهيل الحضري،مشاريع الطاقة الشمسية، الطر ق،وغيرهامن المشاريع المهيكلة،قال المتحدث “لم أقل بأنه ليست هناك مشاريع إيجابية بالمغرب محليا ووطنيا ..بل هناك سوء ترتيب الأولويات وعلى رأسها التعليم..مردفا أننا نحتاحإلى استثمار استثنائي في التعليم في العشرة سنوات القادمة ولو بالقروض الدولية…فتونس-حتى لا نقارن بدول غربية- تصرف 11 ألف درهم عن كل تلميذ..فيما نحن لانتجاوز 7 ألف درهم ،معتبرا أن النقاش حول لغة تدريس العلوم نقاش مغلوط ،حيث أن الواقع سواء في المجال الإقتصادي أو الجامعي يحتم التدريس باللغة الأجنبية..”

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *