المدير العام : نسيم السعيدي | مدير النشر : حسن الحماوي |نائب مدير النشر : عبد السلام بوستى| رئيس التحرير : محمد بودويرة| الهاتف : 0600683933
الرئيسية » التربية و التعليم » أساتذة الزنزانة 9 ينفون ما قاله أمزازي

أساتذة الزنزانة 9 ينفون ما قاله أمزازي

 

الحدث 24

توصلت “الحدث 24” من محمد وعبي عضو المجلس الوطني لتنسيقية الزنزانة 9 ببلاغ ينفي فيه ما قاله امزازي بخصوص ملف قضية اساتذة السلم 9 وهذا ما جاء فيه :

جوابا على التصريحات الكاذبة واللامسؤولة من طرف وزير التربية الوطنية سعيد أمزازي والتي ادعى فيها حل ملف الزنزانة 9، فإننا كأساتذة الزنزانة 9 ننفي بالبث والمطلق ادعاءات هذا المسؤول، هذا الحل الذي يقضي بإطالة أمد الزنزانة 9 إلى غاية 2023 ما هو إلا هروب إلى الأمام و محاولة لتضليل الرأي العام وتيئيس الأساتذة و لا حل لملف الزنزانة 9 من غير ترقية استثنائية بأثر رجعي مالي واداري منذ 2012/2013.

ملف الزنزانة 9 بدأته الوزارة يوم أوقفت التوظيف بالسلم 9 وجعلت توظف الأساتذة الجدد بالسلم 10 و تركت هذه الفئة مقبوعة في الدرك الاسفل تحت سلاليم الأجور ضاربة عرض الحائط المادة 107 من النظام الاساسي والتي تقضي بوضع الزنزان9 قيد الانقراض منذ سنة 2013، هذه المشروعية التي اعترف بها الوزير نفسه و اعترفت بها الحكومة في شخص وزير الحكامة و اعترف بها الوزير السابق الوفا بل وعد بحل الملف مطلع 2014، لكن الوزارة خالفت الوعد واستمرت في سياسة التسويف والتماطل وصم الأذن والاقتراحات البئيسة والضحك على الدقون بالرغم من خوض التنسيقية الوطنية لأساتذة الزنزانة 9 لمجموعة من الاضرابات والاشكال الاحتجاجية السلمية والراقية الشيء الذي جعل الاساتذة يختارون مجبرين خيار التضحية والتصعيد خاصة ان اساتذة الزنزانة 9 بعد المعاناة والاوضاع المادية و النفسية الكارثية التي تعاني منها هذه الفئة حيث لم يعد لديها ماتخسر اكثر من هذا كله

وفي هذا السياق سطرت المحطة النضالية الحاسمة المعنونة باللاعودة ابتداء من 22 أبريل 2019 تحت شعار لا عودة الى الأقسام الا بعد الترقية الإستثنائية بأثر رجعي إداري ومالي منذ 2013.

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *