شتاينماير يحذر من عواقب خروج اليونان من منطقة اليورو

0 0

احصل على تحديثات في الوقت الفعلي مباشرة على جهازك ، اشترك الآن.

الحدث24:وكالات

أعرب وزير الخارجية الألماني فرانك-فالتر شتاينماير عن قلقه من الوضع الحالي داخل الاتحاد الأوروبي، محذرا من العواقب الوخيمة التي قد تترتب عن خروج اليونان من منطقة اليورو.

قال وزير الخارجية الألماني فرانك-فالتر شتاينماير في تصريحات لصحيفة “تاغس شبيغل أم زونتاغ” الأسبوعية في عددها الصادر اليوم (الأحد الخامس من يوليوز2015) “لا أعرف أحدا لا يشعر على الأقل بأننا في وضع غير عادي”. وأضاف الوزير الألماني أن هناك عوامل أساسية تؤثر في أسس أوروبا وقواعدها. وحذر من العواقب السلبية لخروج اليونان من منطقة اليورو على سمعة الاتحاد الأوروبي.

مضيفا: “حتى لو استطعنا التغلب على مثل هذا التطور على صعيد السياسة المالية والنقدية، ستكون الإشارة الناتجة عن خروج اليونان من منطقة اليورو والمرسلة للدول خارج الاتحاد الأوروبي سيئة للغاية”. وأضاف شتاينماير أن كلا من الصين والهند والولايات المتحدة الأمريكية يراقبون بدقة ما إذا كان الأوروبيون سيتغلبون على هذه الأزمة أم أنهم سيخفقون في مواجهة التحدي. وتابع الوزير الألماني أنه في حالة خروج اليونان من منطقة اليورو، سيؤدي ذلك إلى “خسارة أوروبا سمعتها في أجزاء من العالم وفقدانها مصداقيتها أيضا”.

وفي الوقت ذاته انتقد شتاينماير الحكومة اليونانية، وأشار إلى أن هناك “مزيجا من قلة الخبرة والأيديولوجية والخطاب المتطرف”، دفعت بالمفاوضات إلى طريق مسدود. وأشار إلى أن تصويت المواطنين اليونانيين بـ “لا” على الاستفتاء على قبول إجراءات التقشف، لن يسهل التوصل لحل وسط. وأكد أنه يتعين على اليونان البحث عن سبيل مع شركائها للخروج من هذه الأزمة “على نحو لا يزيد العبء على عاتق أوروبا والدول الأعضاء بمجموعة اليورو”.

احصل على تحديثات في الوقت الفعلي مباشرة على جهازك ، اشترك الآن.

اترك رد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.