المدير العام : نسيم السعيدي | مدير النشر : حسن الحماوي |نائب مدير النشر : عبد السلام بوستى| رئيس التحرير : ممدوح بندريويش| الهاتف : 0600683933
أخبار عاجلة
الرئيسية » السلايدر » حسنية أكادير يلاقي إتحاد طنجة في قمة الأسبوع 21 من الدوري.

حسنية أكادير يلاقي إتحاد طنجة في قمة الأسبوع 21 من الدوري.

براهيم العضيض

لعلها أحد المباريات الأقوى هذا الأسبوع تلك التي سيستضيف فيها إتحاد طنجة ثالث الدوري المغربي ضيفه حسنية أكادير صاحب الوصافة رغم تساويهما في النقاط ففارق الأهداف بينهما منح المركز الثاني للحسنية، الفريق الأكاديري القادم من مبارة إفريقية ضد الرجاء لحساب دور المجموعات من كأس الكونفدرالية والعائد بنتيجة التعادل قوت من حظوظه في بلوغ الربع من ذات المسابقة وقبل ذلك تمكن من الفوز على نهضة بركان في الدوري مما سيرفع من معناويات الفريق السوسي للبحث عن إنتصار أخر يفك به شراكة الوصافة بينه وبين أندية إخرى.
ومن جهته فإتحاد طنجة بدوره وبعد العودة بالفوز هناك من الحسيمة الأسبوع الماضي فسيحاول جاهدا البحث عن إنتصار جديد يرتقي به للوصافة وحيدا ومبتعدا على بقية المطاردين، الفريق الطنجاوي الذي ربما يتفوق بشكل واضح على حسنية أكادير في الموجهات المباشرة وجدير بالذكر أن الحسنية لم يسبق لها أن فازت على إتحاد طنجة مند صعوده للقسم الأول بل في المقابل تواجهوا في 7 مباريات أربع إنتصارات لإتحاد طنجة وثلاثة تعادلات مما يؤكد تفوق إتحاد طنجة بشكل واضح على الفريق السوسي.
كتيبة غاموندي المتألقة قاريا سيغيب عنها بدر الكشاني لتلاقيه بطاقة حمراء في المبارة التي جمعت فريقه بفريق النهضة البركانية ومن المحتمل أن يريح المدرب بعض الأسماء تأهبا للقمة المرتقبة نهاية هذا الأسبوع أمام نهضة بركان لحساب الجولة الأخير من دور المجموعات لكأس الإتحاد الأفريقي خوفا الأصابات التي قد تطال بالفريق وبالتالي لن يغامر غاموندي بعناصره الأساسية غلى غرار باعدي وزهير الشاوش والخنبوبي الغائبون عن القمة الإفريقية لتلاقيهم الإنذرات.
أما الفريق المحلي إتحاد طنجة سيكون حاضرا بجل عناصره الأساسية ومدعوما بجماهيره الوفية والذي سيبحث عن نتيجة الفوز والثلاث نقاط ستجعله في الوصافة وحيدا ربما إلى حين، وهي القمة التي سيستضيفها ملعب إبن بطوطة غدا الأربعاء قبل أن يغلق أبوابه تأهبا لإستقبال المنتخب الأرنجنتيني في مبارة ودية مع نظيره المغربي نهاية هذا الشهر.

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *