رفقاء الهايج بفاس ينددون بالتضييق الذي يطالهم من طرف السلطات الأمنية

0 0

احصل على تحديثات في الوقت الفعلي مباشرة على جهازك ، اشترك الآن.

 a7cda9938f3fe34bf59285b64af81498

الحدث 24 : محمد بودويرة

بعد منعه من الاشتغال بمركز التنشيط و تكوين النسيج الجمعوي بفاس رغم حصوله على الموافقة واحترامه لكل الإجراءات القانونية، أصدر المكتب الجهوي بفاس للجمعية المغربية لحقوق الإنسان بيانا استنكاريا توصلت الحدث 24 بنسخة منه، يدين من خلاله المنع الذي طاله من طرف السلطات الأمنية بالعاصمة العلمية للمملكة.

كما أدان من خلال ذات البيان المتوصل به التضييق الذي يطال  فروع الجمعية بالجهة من طرف السلطات المحلية، حيث اعتبره تملصا صريحا للدولة من احترام التزاماتها القانونية في حماية وضمان حق الجمعية في التأطير و التنظيم وفق ما هو منصوص في القوانين الوطنية و المواثيق الدولية.

هذا و اعتبر البيان استمرار ما سماه تضييقا على الإطارات الديمقراطية السياسية و النقابية و الجمعوية و الصحفية من حقها في ممارسة التظاهر و التعبير و التأطير و التنظيم، تراجعا صريحا عن تعهدات و التزامات الدولة في بناء دولة الحق و القانون، محملا المسؤولية القانونية على ما سيترتب عن هذا الانعطاف الخطير من منزلقات قد تعصف بكل المكتسبات التي حققها الشعب المغربي، يقول البيان الذي دعا كل الهيئات السياسية الديمقراطية و النقابية و الجمعوية للتصدي بكل حزم و مسؤولية لما تعرفه الحريات العامة من تضييق، و العمل من أجل حماية وصيانة المكتسبات التي ناضل من جل حماية وصيانة المكتسبات التي ناضل من أجلها الشعب المغربي.

احصل على تحديثات في الوقت الفعلي مباشرة على جهازك ، اشترك الآن.

اترك رد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.