حديث ألوان خليجية لفنان السعودي ابراهيم البوردي

0 0

احصل على تحديثات في الوقت الفعلي مباشرة على جهازك ، اشترك الآن.

الحدث24:عبد الستار الشرقاوي

في لوحتا الفنان السعودي ابراهيم البوردي تتعالى فرشاته وتلويناته عن محاكاة المرئي بواقعيته ، مما يكسب لوحاته ملامح رائعة تجسد متخيله ، كما تجسد خبرته وتجريبه ورؤيته الهندسية التي تمنح البعد الجمالي والإيقاعي لمفردات كل من اللوحتين وهما تعكسا تجربة الفنان في تعامله وصراعه مع اللون ضمن؛هدا العملين الرائعين.
لوحتا ابراهيم البوردي ، لوحاتان جميلتان متكاملتا البناء شكلا وهندسة وتكوينا وتلوينا. فبعفوية موجهَة يمنح اللوحة جمالية مبهرة تبعث على التحديق ، وإعادة الرؤية من أجل اكتشاف الجديد.ولاغرو أن الفنان استطاع في اللوحتين أن يراكب بين الرمز بملامح كتومة لا تبوح بتفاصيلها في اللوحتين مما يجعل هذه الأخيرتين مختزنتان لعدة دلالات تختلفا باختلاف رؤية وتأويل كل مشاهد على حدة. و يعتبر بإنجازاته الفنية هذه ، ينبوعا وفير العطاء متميز اللمسة التشكيلية التي تنبىء بنضج تجربته في التجريد، بعد غدا ان شاء لله ختام البنالي الدولي في ايطاليا وهذين العملين مشارك فيه وعرض في متحف فرانسيسكو في اومبيريا.
في إطار الاهتمام بالألوان خليجية بالتجارب الفنية التي عرفها القرن العشرون، وتوثيق الذاكرة الفنية من خلال سن سياسة إستراتيجية مرحلية هيكلية تستهدف توسيع المؤسسات الفنية القمينة باستقبال المنجزات الفنية والتعريف بها لدى عامة الجمهور، وكذا إعادة الاعتبار للفنان والرفع من شأنه، ومنحه الفرصة ليسهم بمواهبه في تحسين الذائقة الفنية وتأسيس الهوية الوطنية وتطعيمها بالجديد من التجارب.

11208751_1577936829152103_323640853_n 11093192_1577936862485433_1601921437_n 11123981_1577936889152097_2129633405_n 11180101_1577936835818769_644974953_n

احصل على تحديثات في الوقت الفعلي مباشرة على جهازك ، اشترك الآن.

اترك رد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.