النقابة المستقلة للصحافيين المغاربة تتحدى بعد المسافات وتعانق أهالي أسا المجاهدة

0 0

احصل على تحديثات في الوقت الفعلي مباشرة على جهازك ، اشترك الآن.

الحدث24:من مدينة آسا

شهدت قاعة قصر بلدية مدينة أسا بالأقاليم الجنوبية المغربية، أيام 24/25 و26 ابريل 2015، انعقاد الملتقى الوطني للصحافة والإعلام في نسخته الأولى، تحت شعار :  “الإعلام الجهوي تكريس لجهوية متقدمة ورهان ضد الفساد”، من تنظيم الفرع الإقليمي بأسا / الزاك، تحت إشراف الأمانة الجهوية للنقابة المستقلة للصحافيين المغاربة، بجهة كلميم/السمارة .. وبمساهمة مؤسسة الخيمة للإعلام وتنمية القدرات .. هذا الحدث الإعلامي الذي لقي نجاحا متميزا، وعرف حضورا متنوعا ومكثفا، تمثل في وفد رسمي ضم عدة شخصيات مدنية وعسكرية وهيئات منتخبة، على رأسها السيد حسن صدقي عامل إقليم أسا / الزاك، بالإضافة إلى حضور وازن لمجموعة من السادة الأكاديميين والباحثين في مجال الصحافة والإعلام، وبعض الحقوقيين، وممثلي بعض المؤسسات الإعلامية من مختلف مدن المملكة، وممثلين عن فروع النقابة المستقلة للصحافيين المغاربة بكل من العيون .. القنيطرة .. الرباط .. سيدي سليمان .. الرحامنة وتارودانت، وطلبة الماستر من تطوان وأكادير، وقد شكل الملتقى مناسبة  لفتح نقاش جاد ومسؤول، حول دور الإعلام في ترسيخ مرتكزات الجهوية الموسعة، وطرح مختلف القضايا التي تستأثر باهتمام الإعلاميين والرأي العام المحلي بالمنطقة، والوقوف على واقع العمل الإعلامي الجهوي ورهاناته وآفاق تطويره، في ظل مشروع الصيغة الجديدة لمدونة الصحافة والنشر.                                                                                                                  

استهل برنامج فعاليات الملتقى بأيات من الذكر الحكيم، وبعدها وفي حماس متزايد قرأ الجميع النشيد الوطني، ثم تلت ذلك عدة مداخلات ساهم بها كل من الأستاذ فريد قربال، الأمين العام للنقابة .. السيدة فاطمة لمين، المديرة الجهوية لوزارة الاتصال بمدينة العيون، والكلمة التي ألقاها على أسماع الحاضرين، السيد عامل الإقليم، والتي أثنى من خلالها على الجهة المنظمة للملتقى، فضلا عن الكلمة التي رحب من خلالها السيد محمد دنفور بهناس، الأمين الجهوي لفرع كلميم بالحضور.                                                                                                       

كما تضمن كذلك برنامج الملتقى الوطني الأول للصحافة والإعلام الذي كان حافلا بعدة فقرات تنظيم ندوتين، تناول فيهما الأساتذة الدكاترة والباحثين بالشرح والتوضيح دور الإعلام الجهوي في محاربة الفساد، وترسيخ مفهوم الجهوية الموسعة، كما عرف الملتقى تنظيم ورشات تكوينية في مجالات التحرير الصحفي والتصوير الفوتوغرافي وتحرير المقال، وقام المشاركون في الملتقى بزيارات تفقدية إلى أهم المعالم الأثرية الهامة، وقد كان على رأسها زاوية أسا وقبائل أيت أوسى، التي تشكل معلمة حضارية وتاريخية .. والتي تعد فضاء تعبديا ومساحة لتحفيظ القرآن الكريم، والمعروفة أصلا بتنظيم موسم ديني وتجاري بمناسبة ذكرى المولد النبوي الشريف كل سنة .. وأسدل الستار على فعاليات هذه التظاهرة الإعلامية الأولى من نوعها بالمنطقة بتلاوة برقية الولاء والإخلاص المرفوعة إلى السدة العالية باللـه جلالة الملك محمد السادس حفظه اللـه ورعاه، كما كان للمشاركين موعد مع سهرة فنية نظمت على هامش الملتقى، ليلة السبت.               

احصل على تحديثات في الوقت الفعلي مباشرة على جهازك ، اشترك الآن.

اترك رد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.