وزارة الإتصال: إلغاء تجريم القذف في الصحافة

0 0

احصل على تحديثات في الوقت الفعلي مباشرة على جهازك ، اشترك الآن.

24ميديا:نسيم السعيدي:نوردين شيضمي

 أوضح التقرير السنوي حول جهود النهوض بحرية الصحافة برسم سنة 2014 أن سنة 2014 شهدت تحول قناة ميدي 1 تي في لتصبح قناة خاصة بعد توقيعها لدفتر التحملات الخاصة بها مع الهيئة العليا للاتصال السمعي البصري.

ويتكون قطاع التلفزة العمومية من 10 قنوات تلفزية، 4 قنوات وطنية و5 قنوات موضوعاتية وقناة جهوية. أما القطاع الإذاعي العمومي فيتكون من 4 إذاعات وطنية، وإذاعة موضوعاتية، بالإضافة إلى 11 إذاعة جهوية. وبخصوص الإعلام الإذاعي الخاص فيتألف من 19 إذاعة خاصة (تنقسم إلى إذاعات ذات تغطية متعددة الجهات وإذاعات ذات تغطية محلية أو جهوية).

ويتوفر القطاع على 488 عنوان وطني من ضمنها 15 جريدة حزبية فقط والباقي عبارة عن عناوين مستقلة، بالإضافة إلى 171 جريدة جهوية مستقلة.

أما الصحافة الإلكترونية فهناك أزيد من 500 موقع إلكتروني إخباري خاص، منها ما هو وطني وما هو جهوي ومحلي.

وعرفت سنة 2014 ارتفاع استثمارات قطاع الإشهار في وسائل الإعلام حيث عرف سوق الإشهار خلال الثلاثة أشهر الأولى من سنة 2014 حسب تقرير لـ”إمبريوم ميديا” انتعاشا بنسبة 1,5%.

وتعتبر الإذاعة أكبر وسيلة إشهارية مستفيدة من هذا النمو ب+6,8%، في حين انخفض حجم الإعلانات الموجهة إلى التلفزيون وإلى الصحافة المكتوبة على التوالي بنسبة ناقص 7,5% وناقص 6,2%. كما تم الشروع في أجرأة عقد البرنامج الجديد المتعلق بدعم وتأهيل المقاولة الصحفية والبدء في تفعيل عقد البرنامج لتأهيل المقاولة الصحفية 2013-2017 ودعم 77 منبرا إعلاميا برسم الفصول الثلاثة الأولى من سنة 2014. كما قررت اللجنة الثنائية للصحافة المكتوبة، وفق الملحق التعديلي لعقد البرنامج 2013-2017، صرف الشطر الأول من الدعم برسم سنة 2014 لـ77 منبرا إعلاميا بما مجموعه 52 مليون درهم.

ومن ضمن الصحف المستفيدة من الدعم نجد 20 يومية، 34 أسبوعية، جريدة واحدة نصف أسبوعية، 19 مطبوعا شهريا و4 جرائد نصف شهرية ومن ضمن هذه الجرائد، 6 جرائد استفادت من الدعم في إطار التعددية، علما بأن الدعم يهم الاشتراك في خدمات وكالة المغرب العربي للأنباء وخدمات الهاتف والدعم من أجل شراء الورق…إلخ. كما تم صرف الدعم لفائدة المنابر المستفيدة برسم الفصل الرابع لسنة 2013 وذلك بعد استكمالها للوثائق المالية.

وبلغ عدد الصحف الجهوية المستفيدة 18 منبرا جهويا خلال سنة 2014، مقابل 15 منبرا جهويا استفاد خلال سنة 2013 و 11 منبرا خلال سنة 2012. ومن ضمن الصحف المستفيدة من الدعم نجد 6 جرائد أسبوعية، 7 جرائد شهرية و 5 جرائد نصف شهرية.

تم إدراج الصحافة الإلكترونية في منظومة الدعم العمومي المخصص للصحافة المكتوبة في إطار عقد البرنامج الجديد 2013-2017 الذي بدأ تفعيله مع بداية 2014 ويهدف هذا الدعم، كما هو منصوص عليه في عقد البرنامج، إلى الارتقاء بجودة الصحافة الإلكترونية، وتمكين المقاولات العاملة في المجال من هيكلة بنياتها وتنمية مواردها الذاتية، على أساس التقدم بملفات مشاريع يتم التعاقد على أساسها مع المقاولة، قصد مساعدتها على تحقيق برامجها.

وتعمل وزارة الاتصال على نشر قائمة الصحف والمجلات المستفيدة من الدعم، مع بيان قيمته إرساءً لقواعد الشفافية، وذلك في نهاية كل سنة مالية، وفق المعايير المتعارف عليها عالميا.

كما تم الاستمرار بالعمل بإعفاءات ضريبية بهدف توسيع انتشار الصحف والإنتاج السمعي البصري ويتعلق الأمر بعشر إعفاءات من الضريبة على القيمة المضافة ، في مجالات إعفاء عمليات بيع واستيراد الجرائد والمنشورات والكتب أو الموسيقى المطبوعة وكذا الأسطوانات المتراصة المستنسخة فيها المنشورات والكتب ويشمل الإعفاء من الضريبة بيع نفايات طبع الجرائد والمنشورات والكتب، وإعفاء أعمال التأليف والطبع والتسليم المرتبطة بها، وإعفاء عمليات بيع واستيراد الورق المعد لطبع الجرائد والنشرات الدورية وكذا للنشر إذا كان موجها إلى مطبعة من المطابع، والإعفاء بالداخل وعند استيراد الأشرطة الوثائقية أو التربوية والتي لم يتم استيرادها بغرض تحقيق الربح، والإعفاء بالداخل وعند استيراد السلع والبضائع والأشغال والخدمات التي يسلمها الأشخاص الطبيعيون أو المعنويون المغاربة أو الأجانب على سبيل الهبة إلى الدولة والجماعات المحلية والمؤسسات العامة والجمعيات المعترف لها بصفة المنفعة العامة التي تعنى بالأحوال الاجتماعية والصحية للأشخاص المعاقين أو الموجودين في وضعية صعبة، وإعفاء السلع والخدمات المتملكة أو المكتراة من لدن المنشآت الأجنبية للإنتاجات السمعية البصرية والسينمائية والتلفزيونية بمناسبة تصوير أفلام بالمغرب، وإعفاء من الضريبة عند استيراد المنشورات الدعائية مثل الأدلة والمطويات ولو مصورة، إذا كانت تهدف أساسا إلى حث الجمهور على زيارة بلد أو جهة أو سوق أو معرض يكتسي طابعا عاما وكانت معدة لتوزيعها بالمجان وغير متضمنة لأي إعلان تجاري، وإعفاء الأشخاص المقيمين فيما يخص العوائد المدفوعة إليهم في مقابل استعمال أو منح حق استعمال حقوق مؤلف في مصنفات أدبية أو فنية أو علمية؛ والإعفاء من الضريبة على الدخل بالنسبة للجوائز الأدبية والفنية التي يفوق مبلغها مائة ألف درهم سنويا؛ والمبلغ الإجمالي للأجور الممنوحة للفنانين العاملين بصورة فردية أو ضمن فرق يخضع للحجز في المنبع بعد تطبيق إسقاط جزافي نسبته 40 في المائة.

وتم تسجيل غياب أي تسجيل أي حالة موثقة لاستعمال المقاطعة الإشهارية كأداة للضغط على الصحف الخاصة. وخلال سنة 2014، استمر الحوار مع الهيئات المهنية لقطاع الإشهار بهدف تنظيمه وتطويره وتحقيق الشفافية وتكافؤ الفرص والمنافسة الحرة وإرساء آليات للضبط الذاتي لمهنة الإشهار، وقد تم تنظيم لقاء بحضور المهنيين والفاعلين في قطاع الإشهار في 11 يونيو 2014 بلجنة التعليم والثقافة والاتصال بمجلس النواب خصص لمدارسة وضعية قطاع الإشهار وتقديم رؤية واضحة للنهوض بالقطاع. وفي 2014 قامت الوزارة بتوزيع 6137 إعلانا إداريا على 20 جريدة بالإضافة إلى الإذاعة الوطنية، منها 17 جريدة يومية والباقي يصدر أسبوعيا . كما سجل استمرار الحوار مع الناشرين من أجل تطوير هذا المجال، بما يعزز شفافية التوزيع على الصحف ويعتمد معايير موضوعية لضمان تكافؤ الفرص والاستحقاق والفعالية. كما تم إعداد مشروع مرسوم جديد بتنظيم نشر الإعلانات القانونية والقضائية والإدارية يعـدل المرسوم رقم 072-64-2 بتاريخ 29 مارس 1965، الذي أصبح متجاوزا بصدور القانون رقم 99-06 المتعلق بحرية الأسعار والمنافسة. وسجل التقرير ارتفاع عدد العناوين الوطنية إلى ما مجموعه 488 خلال سنة 2014، مقابل 448 عنوانا سنة 2013 وفق عملية الإيداع الإداري. وبلغ عدد العناوين الوطنية الموزعة سنة 2014 ما مجموعه 488 عنوان مقابل 448 عنوان سنة 2013 و321 عنوان تم تسجيله خلال سنة 2012، ومن ضمن هذه العناوين 346 بالعربية و5 عناوين تهتم بالشؤون الأمازيغية و93 بالفرنسية مقابل 87 عنوانا بالفرنسية سنة 2013 و 32 عنوانا باللغتين العربية والفرنسية و12 عنوانا بلغات أخرى، أي بزيادة – حسب عملية الإيداع الإداري المنصوص عليها في الفصل الثامن من قانون الصحافة والنشر تقدر نسبتها بـ 9% مقارنة مع السنة الماضية. وترجع هذه الزيادة خاصة إلى الإصدارات الجديدة التي سُجلت برسم سنة 2014 والتي يقدر عددها بـ 40 إصدارا. وسجلت نسب مشاهدة قنوات الشركات الوطنية في وقت الذروة ارتفاعا حيث بلغت 51.4 % بحسب نتائج مؤسسة “ماروك متري” عن آخر أسبوع من شهر أكتوبر2014 ، في حين بلغت 47 % عن نفس الفترة سنة 2013.

ويشاهد القناة الأولى في اليوم الواحد تقريبا 11 مليون مغربي يشاهد وما يقارب 5 مليون مغربي يشاهدها في وقت الذروة، فيما 3.6 مليون مغربي يشاهد الأخبار على القناة الأولى. أما بالنسبة للقناة الثانية فقد اكتسبت 5 نقاط إضافية فيما يهم نسب المشاهدة المحققة ما بين شتنبر 2013 (حيث سجلت 25%) وشتنبر 2014 (حيث سجلت 30 % ) مع ارتفاع مهم خلال الفترة الرمضانية وذلك بتسجيل متوسط مشاهدة على مدار اليوم بلغ 43 % مقابل 26 % خلال الفترة العادية (خارج رمضان).

وبلغ عدد منتوجات الوكالة خلال سنة 2014، 140 ألف منتوج حيث عملت خدمة ماب تيفي على إنتاج ما مجموعه 2690 فيديو تم وضعها رهن الإشارة في قناة اليوتوب للوكالة، وبالموازاة مع ذلك بلغ عدد كبسولات خدمة ماب أوديو التي تم إنتاجها 5310 مادة سمعية، كما سجلت خدمة ماب فوطو نشر 1999 صورة، بالإضافة إلى إصدار 7 دفاتر للوكالة تضمنت تغطية للأنشطة الملكية والأميرية ومجموعة من المواضيع التي تهم الأحداث والتظاهرات الوطنية والدولية.

واستمر العمل خلال سنة 2014 على تعزيز الحضور الوطني والدولي لوكالة المغرب العربي للأنباء لتبلغ 34 مكتبا موزعا على 12 جهة على المستوى الوطني، و62 تمثيلية دولية موزعة على 04 أقطاب رئيسية وهي قطب العالم العربي بالقاهرة، وقطب أوروبا الشرقية بفارسوفيا، وقطب الدول الاسكندنافية بكوبنهاغن، وقطب إفريقيا الاستوائية ببريتوريا. كما بلغ الحجم الإجمالي لقصاصات الوكالة 109 ألف و712 قصاصة.

وبلغ عدد الجرائد الجهوية 171 جريدة خلال سنة 2014، مقابل 177 جريدة خلال سنة 2013، منها أساسا 148 ناطقة باللغة العربية، و4 خاصة بالشؤون الأمازيغية، و4 ناطقة باللغة الفرنسية، و10 باللغتين العربية والفرنسية.

وحسب تقارير الهيأة العليا للاتصال السمعي البصري برسم الستة أشهر الأولى من سنة 2014، بخصوص مجموع البرامج، فقد بلغت نسبة مداخلات أحزاب الأغلبية 30,24 % وأحزاب المعارضة %34,41، مقابل 33,78 % لأحزاب الأغلبية و 31,84 % لأحزاب المعارضة عن نفس الفترة برسم سنة 2013.

من نتائج تفعيل دفاتر التحملات حصول توسيع للعرض الإخباري بالقنوات الوطنية، حيث تم تخصيص 460 ساعة لبث 2568 مادة إخبارية جديدة بالقناة الثانية و95 بالمائة من المواد المبثوثة لأول مرة من الشبكة المرجعية بالقناة الثانية من إنتاج وطني و89 بالمائة من هذا الانتاج الوطني هي من إنتاج داخلي. وأظهرت الإحصائيات السنوية لمنتوج وكالة المغرب العربي للأنباء برسم سنة 2014، أن الحجم الإجمالي للقصاصات بلغ 109 ألف و712 قصاصة. ونالت التغطيات المتعلقة بالعلاقات الخارجية حصة الأسد في الإنتاج السنوي ب23,13 في المائة. كما احتل المجال الاقتصادي والمالي حيزا متقدما في إنتاج الوكالة ب17,27 في المائة من حجم المنتوج السنوي، متبوعا بأنشطة المجتمع المدني والجمعيات (11,58 في المائة) والأنشطة الحكومية (10,44 في المائة). وبلغ حجم منتوج الأنشطة الجهوية 10,76 في المائة، متبوعا بالأنشطة الثقافية (7,46 في المائة). وغطت وكالة المغرب العربي للأنباء، سنة 2014، ما مجموعه 1310 نشاطا للأحزاب السياسية (3,30 في المائة) و259 نشاطا خاصا بالهيئات النقابية.

وتم تخصيص 20 ساعة للأعمال التخييلية بالأمازيغية، و15ساعة للتراث الفني الأمازيغي، مع تعزيز البرمجة الأمازيغية بمشاريع جديدة ضمن طلبات العروض المعلن عنها. كما تم تعزيز البرمجة بقناة تمازيغت ب 7 برامج جديدة (تريفيت، وتشلحيت وتمازيغت والعربية).

بموجب المرسوم الجديد المنظم للجائزة الوطنية الكبرى للصحافة، تم إحداث جائزة خاصة بالإنتاج الصحافي الأمازيغي وجائزة خاصة بالإنتاج الصحافي الحساني ضمن الجائزة الوطنية الكبرى للصحافة وكذا الزيادة في القيمة المالية للجائزة التقديرية التي تُمنح للشخصيات البارزة في عالم الصحافة والإعلام. ويخصص غلاف مالي سنوي بقيمة 850.000 درهم لتنظيم هذه الجائزة. وتقدر قيمة الجائزة المالية بالنسبة لكل صنف بـ 60.000 درهم. أما الجائزة التقديرية، فتبلغ قيمتها 80.000 درهم. وتم إحداث المرصد الوطني للغات والإعلام بشراكة بين وزارة الاتصال ومعهد الدراسات والأبحاث للتعريب بحكم اتفاقية شراكة تم توقيعها في 14 أكتوبر 2014، وذلك بهدف تعزيز آليات الرصد وتتبع المنتج اللغوي في وسائل الإعلام.

مصدر .و.م.ع

احصل على تحديثات في الوقت الفعلي مباشرة على جهازك ، اشترك الآن.

اترك رد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.