قرينا بكري :فضيحة جنسية في السلك التربوي تهز القنيطرة

0 5

احصل على تحديثات في الوقت الفعلي مباشرة على جهازك ، اشترك الآن.

24ميديا:متابعة

انتحار عشيقة أستاذ بعد ضبطه من قبل زوجته المديرة في حالة تلبس بالخيانة

اهتز حي أولاد وجيه بالقنيطرة، صباح أول أمس (الاثنين)، على وقع فضيحة جنسية استأثرت باهتمام كبير من قبل موظفي نيابة وزارة التربية الوطنية وأكاديمية جهة الغرب اشراردة بني احسن بعدما أدخل أستاذ عشيقته إلى منزله، وضبطته زوجته التي تشتغل مديرة مدرسة.

وكشفت مصادر «الصباح» أن العشيقة بعد دخول الزوجة وضبطهما معا، حاولت الفرار بجلدها، لتسقط من الطابق الثالث، ما تسبب في وفاتها فورا نتيجة إصابتها بجروح وكسور خطيرة. وأورد مصدر مطلع بمحكمة الاستئناف بالمدينة، أن الأستاذ (56 سنة) كان رفقة عشيقته داخل حانة وسط عاصمة الغرب، وتوجهت رفقته إلى منزله على الساعة الثالثة ليلا، بعدما لعبت الخمرة بهما، وكان الأستاذ يعتقد أن زوجته غائبة عن المنزل، وهو الشيء الذي شجعه على مرافقة العشيقة إليه، وأوقعه في الفضيحة.
واستنادا إلى المصدر ذاته، هرعت عناصر الشرطة العلمية والقضائية إلى مسرح الجريمة، وأجرت معاينة، كما أمرت النيابة العامة بالتأكد من طبيعة الفعل الجرمي، وما إذا كانت العشيقة جرى رميها عمدا، أم أنها انتحرت.
وحسب المعلومات التي استقتها «الصباح»، نقلت الهالكة إلى المستشفى لإجراء تشريح طبي على جثتها، وأثبتت النتائج الأولية أنها كانت تتعاطى الخمور. كما أظهرت التحريات الأمنية أنها كانت تشتغل بالحانة، وتعرف عليها الأستاذ داخل مقر عملها، وكانا يقيمان لقاءات حميمية سواء داخل الحانة، أو بمنزلها.
والمثير في الملف، يضيف مصدر «الصباح»، أن الشرطة القضائية استدعت ابنة الهالكة، واستمعت إليها في محضر قانوني، حول طبيعة العلاقة التي كانت تربط والدتها بالأستاذ، وأكدت أن المتوفاة كانت على علاقة غرامية به، وكان يتردد على منزلها، وهو ما سيرجح سقوطها العرضي للإفلات من قبضة الزوجة والملاحقة القضائية.
إلى ذلك، استدعت الضابطة القضائية زوجة الأستاذ، وهي مديرة مدرسة، واستمعت إلى أقوالها في محضر رسمي للتأكد من بعض المعطيات حول الواقعة، كما استمعت إلى أبنائه.
ووضعت الضابطة القضائية الأستاذ رهن تدابير الحراسة النظرية منذ أول أمس (الثلاثاء) للتحقيق معه في التهم المنسوبة إليه، وينتظر تقديمه أمام ممثل النيابة العامة لاستنطاقه في تهم تتعلق بالخيانة الزوجية والسكر العلني والتسبب في السقوط العرضي نتجت عنه وفاة.
وينتظر أن تكون النيابة العامة أمرت زوال أمس (الثلاثاء) بتسليم الجثة إلى ذوي الهالكة لدفنها، بعدما توصلت الضابطة القضائية بنتائج التشريح الطبي على جثة الهالكة.
عبدالحليم لعريبي

احصل على تحديثات في الوقت الفعلي مباشرة على جهازك ، اشترك الآن.

اترك رد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.