مكتب فريق الكوكب المراكشي يعقد ندورة صحفية بمراكش من أجل تقديم أهم الاستحقاقات التي حققها المكتب خلال السنة الماضية

0 0

احصل على تحديثات في الوقت الفعلي مباشرة على جهازك ، اشترك الآن.

24ميديا:متابعة وعدسة  محمد المعموري

  نظم المكتب المسير لفريق الكوكب المراكشي يوم الثلاثاء 13 يناير2015 ندوة صحفية بمدينة مراكش بمدينة مراكش والتي تندرج في تقديم الحصيلة الفريق بعد نهاية الشطر من الدوري المغربي للمحترفين، حيث تم تداول مستجدات الفريق في الانتدابات الجديدة فيما قدم رئيس فرع كرم فؤاد الورزازي موضحا على ان حصيلة الفريق تظل إلى حد الأن نتائج إيجابية التي حققها المكتب
وتألقه في المركز الثالث في التدريب الدوري ، بالنظر للإمكانيات البشرية والمادية المتوفرة، وبالتالي عدم القدرة على المنافسة حاليا على لقب البطولة لأن ميزانية الفريق لا تسمح بذلك، كما تقدم بالشكر لجماهير الفريق التي تضحي بالغالي والنفيس من أجل متابعة الفريق داخل وخارج مراكش، بالرغم من فترة الجفاء التي مرت بها والتي أثرث على الكوكب خاصة في مباراة الوداد البيضاوي، وعن الإنتقالات الجديدة أكد “الورزازي” توقيع اللاعب “عادل الماتوني” لمدة سنتين ونصف في صفقة تبادل للاعب “جمال الدين المالكي”مع حسنية أكاديرعلى أن يتقاضى اللاعب مبلغ 150 ألف درهم في الموسم الحالي، و 350 ألف درهم الموسم القادم ثم 400 ألف درهم الموسم الموالي كمنحة التوقيع، كما قام الفريق بشراء عقد “شمس الدين الشطيبي” من فريق المغرب الفاسي بمبلغ 300 ألف درهم، لتكون منحة توقيع اللاعب محددة في 200، 350 و 400ألف درهم بالنسبة للسنتين ونصف مدة العقد الذي يربط الطرفين، كما تم تعزيز صفوف الفريق باللاعب “إبراهيم كولو” ذو جنسية إيڤوارية يلعب كوسط ميدان مهاجم وهو قادم من فريق شباب هوارة بعقد لمدة 5 سنوات، سيتم إدماجه خلال الموسم الحالي في فئة الأمل، وبخصوص مشكل الملعب أكد “فؤاد الورزازي” بأن الكوكب عانى كثيرا من مشكل إصابات اللاعبين لسوء أرضية ملعب الحارثي، كما أن تعنت الشركة الموكول لها تدبير الملعب الكبير بمراكش، وارتفاع تكاليف استغلال مرافقه كادت أن تدفع بالفريق إلى الإغتراب واللعب بملعب الأب جيكو بالدار البيضاء، لولا تدخل والي ولاية مراكش وتفهم مدير الملعب، حيث سيتم إبرام عقد شراكة جديد مع الشركة يساهم فيه المجلس الجماعي لمراكش، سيعود بعده الفريق للإستقبال في فترة الإياب بذات الملعب.
بدوره عبر “يوسف ضهير” رئيس المكتب المديري، عن أسفه كون عدد منخرطي فريق بحجم الكوكب المراكشي لا يتجاوز ال 45 منخرط، وأن غالبية المستشهرين التي تحمل أقمصة الفريق شعاراتهم هم من خارج مدينة مراكش، وبأن رجال الأعمال المراكشيين لا يستثمرون في كرة القدم، كما أكد على أن منافسة الفريق على الفوز بلقب البطولة يجب أن يكون مشروع مدينة بأكملها تتجند له جميع مكونات المجتمع المراكشي والتخطيط له بكل جدية، وتوفير الإمكانيات لأجله، مشيرا بأن الفريق لم يتوصل لحد الآن بمنحة بريد المغرب والمحددة في مليون درهم، وبأن الأخير يرغب في فسخ العقد الإستشهاري مع الفريق لدخول مستشهر جديد على الخط، وهي المنحة التي كان بإمكانها أن تساهم في الحد من الضغط على ميزانية الفريق، وعن الجدل الذي صاحب احتمال انتقال الحارس “عبد العالي المحمدي” أكد “ضهير” بأن فريق الوداد البيضاوي اقترح مبلغ 3,4 مليون درهم كمبلغ للصفقة، لكن بعد الإجتماع مع المشرف العام “هشام الدميعي” تقرر الإحتفاظ بالحارس لكون الفريق الذي سيستفيد منه هو منافس للكوكب خلال الموسم الحالي وبالتالي فإن انتقاله إلى الوداد سيشكل إضافة بالنسبة للأخير، كما تم الرفع من منحة توقيع الحارس “عبد العالي المحمدي” لتصل 400 ألف درهم خلال الموسم الحالي.
“محمد الشوفاني” رئيس اللجنة التقنية للفريق أكد بأن الإنتدابات الجديدة للفريق جاءت بعد مشاورات عدة وإجماع أعضاء اللجنة التقنية للفريق والمشرف العام “هشام الدميعي”، وبأن التوقيع للوافدين الجدد تم وفق معايير الإنضباط وتقديم الإضافة للمنظومة البشرية للفريق، كما أن تطعيم الفريق بلاعبين من الفئات الصغرى يظل قائما في أفق خفض معدل سن لاعبي الفريق.
وعن الجانب الإجتماعي تمت الإشارة بأن الفريق سيستمر في مبادرته الإجتماعية بشراكة مع المبادرة الوطنية للتنمية البشرية، وذلك بالقيام بزيارة يشارك فيها لاعبو ومسيرو الفريق والطاقم التقني، كل ثلاثة أشهر لإحدى المناطق النائية بجهة مراكش، يتم خلالها توزيع بدل رياضية للفريق ولوازم رياضية وبعض الأغطية، كما تتم استضافة بعض أطفال هذه المناطق لحضور مباريات الكوكب المراكشي، مثل ما تم القيام به مؤخرا بمنطقة “توامة” نواحي أبت أورير.

احصل على تحديثات في الوقت الفعلي مباشرة على جهازك ، اشترك الآن.

اترك رد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.