تطورات خطيرة في قضية والي أمن القنيطرة الذي تتهمه أسرة بالتسبب في دهس ابنها

0 0

احصل على تحديثات في الوقت الفعلي مباشرة على جهازك ، اشترك الآن.

24ميديا:بلعيد كروم

 الوكيل‭ ‬العام‭ ‬للملك‭ ‬يحيل‭ ‬شكاية‭ ‬محاولة‭ ‬القتل‭ ‬المقدمة‭ ‬ضد‭ ‬المسؤول‭ ‬الأمني‭ ‬على‭ ‬الرميد

 
يبدو‭ ‬أن‭ ‬قضية‭ ‬عبد‭ ‬الله‭ ‬محسون،‭ ‬والي‭ ‬أمن‭ ‬القنيطرة،‭ ‬الذي‭ ‬تتهمه‭ ‬أسرة‭ ‬بالتسبب‭ ‬في‭ ‬دهس‭ ‬ابنها‭ ‬وإصابته‭ ‬بجروح‭ ‬بليغة،‭ ‬ستلزمه‭ ‬الفراش‭ ‬لمدة‭ ‬تزيد‭ ‬عن‭ ‬أربعة‭ ‬أشهر،‭ ‬ستعرف،‭ ‬في‭ ‬الأيام‭ ‬المقبلة،‭ ‬العديد‭ ‬من‭ ‬المستجدات‭ ‬والمفاجآت،‭ ‬التي‭ ‬من‭ ‬المتوقع‭ ‬أن‭ ‬تهز‭ ‬أركان‭ ‬ولاية‭ ‬عاصمة‭ ‬الغرب‭. ‬

فقد‭ ‬اتخذت‭ ‬الشكاية‭ ‬المرفوعة‭ ‬ضد‭ ‬المسؤول‭ ‬الأمني‭ ‬المذكور‭ ‬منحى‭ ‬خطيرا،‭ ‬بعدما‭ ‬قرر‭ ‬محمد‭ ‬المرزوكي،‭ ‬الوكيل‭ ‬العام‭ ‬للملك‭ ‬لدى‭ ‬محكمة‭ ‬الاستئناف‭ ‬بالقنيطرة،‭ ‬مطلع‭ ‬الأسبوع‭ ‬الجاري،‭ ‬إحالة‭ ‬هذه‭ ‬الشكاية،‭ ‬التي‭ ‬تلتمس‭ ‬تحريك‭ ‬المتابعة‭ ‬ضد‭ ‬الوالي‭ ‬محسون‭ ‬من‭ ‬أجل‭ ‬العديد‭ ‬من‭ ‬التهم‭ ‬الخطيرة‭ ‬على‭ ‬مصطفى‭ ‬الرميد،‭ ‬وزير‭ ‬العدل‭ ‬والحريات،‭ ‬للنظر‭ ‬فيها‭ ‬بصفته‭ ‬رئيسا‭ ‬لجهاز‭ ‬النيابة‭ ‬العامة‭.‬

وكشف‭ ‬مصدر‭ ‬موثوق‭ ‬أن‭ ‬ممثل‭ ‬الحق‭ ‬العام‭ ‬بمحكمة‭ ‬الدرجة‭ ‬الثانية،‭ ‬فضل‭ ‬التريث‭ ‬قبل‭ ‬اتخاذ‭ ‬أي‭ ‬إجراء‭ ‬في‭ ‬الشكاية‭ ‬الموضوعة‭ ‬على‭ ‬مكتبه،‭ ‬ليحيلها‭ ‬على‭ ‬الرميد،‭ ‬لإبداء‭ ‬رأيه‭ ‬حول‭ ‬مضمون‭ ‬الشكاية‭ ‬والإجراءات‭ ‬الممكن‭ ‬اتخاذها،‭ ‬خاصة،‭ ‬يضيف‭ ‬المصدر،‭ ‬أن‭ ‬المشتكى‭ ‬به،‭ ‬مسؤول‭ ‬أمني‭ ‬بارز،‭ ‬يستفيد‭ ‬من‭ ‬مسطرة‭ ‬الامتياز‭ ‬القضائي‭. ‬وكان‭ ‬الأستاذ‭ ‬مصطفى‭ ‬حمو،‭ ‬محامي‭ ‬أسرة‭ ‬سهيل‭ ‬لطفي،‭ ‬قد‭ ‬طالب‭ ‬بالاستماع‭ ‬إلى‭ ‬والي‭ ‬أمن‭ ‬القنيطرة‭ ‬في‭ ‬محضر‭ ‬رسمي‭ ‬من‭ ‬أجل‭ ‬المنسوب‭ ‬إليه،‭ ‬وإحالة‭ ‬الشكاية‭ ‬على‭ ‬جهة‭ ‬قضائية‭ ‬مختصة‭ ‬توجد‭ ‬خارج‭ ‬نفوذ‭ ‬ولاية‭ ‬أمن‭ ‬عاصمة‭ ‬الغرب،‭ ‬لمباشرة‭ ‬التحريات‭ ‬مع‭ ‬كل‭ ‬من‭ ‬ثبت‭ ‬تورطه‭ ‬في‭ ‬ما‭ ‬لحق‭ ‬موكله‭ ‬من‭ ‬اعتداء‭ ‬جسدي‭ ‬ولفظي‭.‬

واستنادا‭ ‬للمصدر‭ ‬نفسه،‭ ‬فإن‭ ‬ثبوت‭ ‬واقعة‭ ‬دهس‭ ‬سيارة‭ ‬الشرطة‭ ‬لسائق‭ ‬الدراجة‭ ‬النارية‭ ‬المشتكي،‭ ‬أوقع‭ ‬المسؤول‭ ‬الأمني‭ ‬في‭ ‬وضع‭ ‬حرج‭ ‬للغاية،‭ ‬باعتباره‭ ‬مصدر‭ ‬التعليمات‭ ‬التي‭ ‬عممها‭ ‬على‭ ‬مختلف‭ ‬الوحدات‭ ‬الأمنية‭ ‬عبر‭ ‬جهازه‭ ‬اللاسلكي،‭ ‬قصد‭ ‬مطاردة‭ ‬المشتكي‭ ‬والعمل‭ ‬على‭ ‬إيقافه،‭ ‬قبل‭ ‬أن‭ ‬يتأكد‭ ‬لها‭ ‬بأن‭ ‬هذا‭ ‬السائق،‭ ‬غير‭ ‬مبحوث‭ ‬عنه،‭ ‬ولا‭ ‬علاقة‭ ‬له‭ ‬بأي‭ ‬فعل‭ ‬جرمي،‭ ‬عكس‭ ‬ما‭ ‬روج‭ ‬له‭ ‬والي‭ ‬الأمن،‭ ‬الذي‭ ‬اعتقد‭ ‬بأن‭ ‬المشتبه‭ ‬فيه،‭ ‬الذي‭ ‬رفض‭ ‬التوقف،‭ ‬متورط‭ ‬في‭ ‬عملية‭ ‬سرقة‭ ‬بالخطف،‭ ‬طالت،‭ ‬يوم‭ ‬وقوع‭ ‬هذا‭ ‬الحادث،‭ ‬حقيبة‭ ‬مصرفي،‭ ‬كان‭ ‬بداخلها‭ ‬مبلغ‭ ‬مالي‭ ‬يفوق‭ ‬30‭ ‬مليون‭ ‬سنتيم‭.‬

‭ ‬وتصر‭ ‬أسرة‭ ‬سهيل،‭ ‬الذي‭ ‬تسببت‭ ‬سيارة‭ ‬الشرطة‭ ‬في‭ ‬إصابته‭ ‬بجروح‭ ‬خطيرة‭ ‬استوجبت‭ ‬إخضاعه‭ ‬لثلاث‭ ‬عمليات‭ ‬جراحية‭ ‬بمصحة‭ ‬خاصة‭ ‬لجراحة‭ ‬العظام‭ ‬والمفاصل،‭ ‬على‭ ‬متابعة‭ ‬والي‭ ‬أمن‭ ‬القنيطرة،‭ ‬وكذا‭ ‬عدد‭ ‬من‭ ‬عناصر‭ ‬الشرطة،‭ ‬من‭ ‬أجل‭ ‬الشطط‭ ‬في‭ ‬استعمال‭ ‬السلطة‭ ‬والمطاردة‭ ‬غير‭ ‬المشروعة‭ ‬ومحاولة‭ ‬القتل‭ ‬والجرح‭ ‬العمدين‭ ‬وعدم‭ ‬تقديم‭ ‬المساعدة‭ ‬لشخص‭ ‬في‭ ‬حالة‭ ‬خطر‭ ‬والسب‭ ‬والشتم‭ ‬والإهانة‭ ‬والاحتقار‭.‬
 

احصل على تحديثات في الوقت الفعلي مباشرة على جهازك ، اشترك الآن.

اترك رد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.