الفنانة حمداوي فاطمة الزهراء : في ضيافة 24ميديا

0 0

احصل على تحديثات في الوقت الفعلي مباشرة على جهازك ، اشترك الآن.

حاورها عبد الستار الشرقاوي
الفنانة الشابة المبدعة والمتألِّقة حمداوي فاطمة الزهراء من مواليد 06/11 بمكناس لديها موهبة التمثيل منذ الصغر وبدأت الفن عن طريق مسرح المدرسة ومن صغرها تعشق الفن ولديها رغبة أن تصبح ممثلة مشهورة ، التي جمعت بين المسرح والرقص التعبيري ويعتبر من الموروثات الراقية التي تدل على عراقة الشعوب وتجذر أصولها وعمق ترابطها الاجتماعي بمحيطهم الجغرافي والمكاني، تعبِّر عن القوة واستعراض مهاري لحركات تمثيلية. فنانة مغربية واعدة مفعمة بالحيوية والنشاط، وفي لفت الأنظار حول الكثير من المحطات المؤثرة في حياتها ، كانت لها مشاركة متميزة في الأعمال ِالفنية المتنوعة ـــالمهرجان الوطني للمسرح بمكناس ـمهرجان طاطا للمسرح ـمهرجان فاس الدولي للرقص المعاصر (ربيع الجسد) مهرجان طنجة
الرجاء التعريف بشخصيتك جنسيتك ومكان إقامتك وطبيعة عملك والعمر والمستوى التعليمي وهواياتك المفضلة إن أمكنك ذلك.
حمداوي فاطمة الزهراء من مواليد 06/11 بمكناس حاصلة على دبلوم في السياحة بالإضافة إلى عملي كممثلة وراقصة تعبيرية
من قام باكتشاف موهبتك و كيف بدأت ؟
الفنان العربي فنان ملتزم و كثيرون أثبتوا حضورهم…….بالنسبة لي كانت بداياتي مند الطفولة في المسرح الابتدائي..كما يرجع الفضل الكبير في اكتشاف موهبتي لأهلي وأهمهم والدتي هي امرأة عظيمة و سيدة واعية رافقتني في خطواتي الهامة ولازالت تمدني بذلك العطاء المتدفق.بالإضافة إلى البيئة التي تربيت فيها دعمتني كثيرا و جعلتني أعشق الفن.أهلي علموني أن الفن رسالة و عطاء و أنه أسمى هدية …بالإضافة إلى اجتهادي الشخصي و إيماني بما أقدم.فالفن عطاء متواصل و رسالة كبيرة …و تنضج الخبرة الفنية مع تقدم الخبرة و النضج و الممارسة ….. –
ما هي المهرجانات التي شاركت فيها؟
يوجد لي الكثير من الأعمال ِالفنية المتنوعة سواء في المسرح و الرقص التعبيري. ومن خلال هذه الأعمال التي عملتها لمست لغات مختلفة من لغة المسرح و الرقص لأن الكم ليس مهما. بل الكيف والماهية. ـــالمهرجان الوطني للمسرح بمكناس ـمهرجان طاطا للمسرح ـمهرجان فاس الدولي للرقص المعاصر (ربيع الجسد) مهرجان طنجة ………….؛ كما أنني حصلت في عدة مشاركات لي على جائزة أحسن ممثلة قمت بالمشاركة في العديد من الأعمال المسرحية في عدة فرق من بينها “فرقة الشامات” و”فرقة” مسرح لوبول” من فرنسا و جمعية أرابسك للرقص المعاصر و هي جمعية’ فرنسية مغربية’ قمنا مؤخرآ بالإشتغال على عرض من الرقص المعاصر من إخراج الراقصة الفرنسية ليا چورنيتتي و جولييت فييرباچه لقى هدا العرض نجاحآ كبيرآ و لايزآآآآآل …..

مـا هو أهــم شــيء اكتسـبته طيلــة مشــوارك في مجال الفني؟
بالنسبة لي شخصيا أهم شيء اكتسبته في هذا الميدان أن الأشياء التي تصنع لنا فنانا بالتأكيد الموهبة و العمل الدؤوب و المتواصل ….يجب أن نعمل و نجد حتى نصل يجب أن نحب عملنا كيفما كان نوع العمل…لكن الآن أخص بالذكر العمل الفني لأن حب العمل هو شرط أساسي لنجاح الفنان و كذلك احترام هذا العمل و احترام الناس الذين يشتغلون فيه …و بالتالي فهذه الأشياء مجتمعة تعطينا فنانا ممتازا … –

إلــى أي حـد يلعــب الجمــال دورا فــي نجــاح الممثلــة؟
أما دور الجمال بالنسبة لي فهو جمال الروح و الأخلاق. و لكن الأشياء التي تحط من قيمة الفنان هي قلة الأخلاق أو انعدامها و الغرور كذلذ فهو علامة من علامات عدم النضج في أي مهنة …بالغرور لا تستطيع أن تصل بعيدٱ.

 

إلـى أي حـد يمكــن للممثلـــة أن تقـــدم تنــازلات للنجــاح في مهنتهــا ؟
التمثيل مهنة لديها شروطها وضوابطها، فالممثلة تقدم تنازلات إذا تخلت عن حياتها الشخصية وتبعت الميدان الفني. فإذا انساقت وراء العمل الفني وانغمست فيه بكل إكراهات التصوير في مدن بعيدة مثلا، فلن يتوفر لها الوقت بطبيعة الحال لبناء حياتها الشخصية.

أترك لك كلمة الأخيرة
باختصار شديد الفن هو أقوى، أبقى، أسمى، أصدق و أعمق أتمنى أن أكون عند حسن ظن جمهوري بي، شكرا أوﻻ صديقي عبد الستار الشرقاوي على الترحاب و أعتبره تشجيعا منك ،

احصل على تحديثات في الوقت الفعلي مباشرة على جهازك ، اشترك الآن.

اترك رد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.