مناورات “الأسد الإفريقي” تفضح أكاذيب البوليساريو في الصحراء المغربية

0

احصل على تحديثات في الوقت الفعلي مباشرة على جهازك ، اشترك الآن.

تواصل جبهة البوليساريو الانفصالية ترويج “البروباغندا الحربية” البئيسة والبلاغات الكاذبة، إذ زعمت قصف مواقع عسكرية بمنطقة المحبس التي تحتضن جزءا من أكبر مناورات عسكرية في القارة الإفريقية.

وقالت الميليشيات الانفصالية، في “البلاغ رقم 210″، إنها قصفت 4 مواقع عسكرية بمنطقة المحبس، الثلاثاء والأربعاء، في وقت نقلت وسائل إعلام وطنية ودولية هدوء المنطقة واحتضان منطقة المحبس بالصحراء المغربية إحدى أهم مراحل مناورات “الأسد الإفريقي”.

وشهدت منطقة المحبس، مساء أمس الأربعاء، تمرينا للإنزال الجوي للقوات المظلية وتمرينا للرماية الحية براجمات الصواريخ الأمريكية “HIMARS”.

وحلقت 3 طائرات للنقل الجوي العسكري تابعة لقوات “الأسد الإفريقي” في سماء المحبس، قبل أن تظهر أسراب المظليين، في تمرين إنزال جوي، وهي تناور في سماء المدينة التي تبعد بحوالي 220 كيلومترا جنوب شرق كلميم.

وتعتبر المحبس من أهم المناطق العسكرية بحكم وجودها على بعد أقل من أربعين كيلومترا عن مخيمات تندوف؛ وعلى بعد كيلومترات قليلة من الحدود الشرقية للمملكة المغربية.

ولم تعلق الجزائر و جبهة البوليساريو الانفصالية على وجود القوات الأمريكية وجيوش عالمية بمنطقة المحبس في الصحراء المغربية؛ وذلك لأول مرة في إطار مناورات “الأسد الإفريقي” التي تعزز الروابط التاريخية بين الرباط وواشنطن.

احصل على تحديثات في الوقت الفعلي مباشرة على جهازك ، اشترك الآن.

اترك رد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.