بالصور حفل الاستماع للخطاب الملكي السامي بمناسبة الذكرى الـ21 لعيد العرش المجيد بعمالة سيدي سليمان. - Elhadat24 |

بالصور حفل الاستماع للخطاب الملكي السامي بمناسبة الذكرى الـ21 لعيد العرش المجيد بعمالة سيدي سليمان.

كتبه كتب في 30 يوليو 2020 - 8:47 ص
مشاركة

إدريس الميموني: الحدث 24.

ترأس السيد عبد المجيد الكياك عامل عمالة سيدي سليمان، حفل الإنصات للخطاب الملكي السامي والذي إحتضنته عمالة سيدي سليمان ، مساء اليوم الأربعاء 29 يوليوز 2020 ،مراسيم الانصات إلى الخطاب الملكي السامي بمناسبة الذكرى الـ 21 لتربع جلالة الملك محمد السادس نصره الله على عرش أسلافه المنعمين ، والذي وجهه جلالته إلى الشعب المغربي الوفي،
ولقد حضر هذا الحفل ،السيد الكاتب العام للعمالة، السيد رئيس قسم الشؤون الداخلية، السيد باشا المدينة، وكذا السيد رئيس المجلس البلدي، ورئيس المحكمة الابتدائية ووكيل الملك بها ورؤساءالملحقات الإدارية ،ورؤساء المصالح الخارجية ،وشخصيات مدنية وعسكرية، وهيئات سياسية ، وفعاليات المجتمع المدني، ورجال الإعلام،
حيث عرف هذا الحفل الاحترام التام للاجراءات والتدابير المتخذة للحد من انتشار فيروس كورونا المستجد من خلال التباعد ووضع الكمامات والتعقيم وقياس درجة الحرارة ، ولقد تقدم جلالة الملك في خطابه السامي بالشكر لمختلف السلطات العمومية، على مجهوداتها الجبارة ، للحد من انتشار هذا الوباء ،وخص بالذكر العاملين بالقطاع الصحي من أطر طبية وشبه طبية، وكذا أفراد القوات المسلحة الملكية، والدرك الملكي، ورجال وأعوان السلطات المحلية، وكل مكونات الأمن الوطني والقوات المساعدة، والوقاية المدنية، وكذا العاملين في مجال إنتاج وتوزيع المواد الغدائية، وكل الذين كانوا في الصفوف الأولى لمواجهة هذا الوباء.،وعبر جلالته عن اعتزازه وافتخاره بمستوى الوعي والانضباط، والتجاوب الإيجابي ، الذي أبان عنه المغاربة، ومختلف القوى الوطنـية، خلال هذه الفترة وقاموا بدورهم على أحسن وجه ، بكل روح وتضامن ومسؤولية ، التي تعامل بها المواطنون والمواطنات ،وكذا المبادرات المشكورة لفعاليات المجتمع المدني ، خلال فترة الحجر الصحي،
كما دعا جلالة الملك في خطابه السامي   لمواصلة التعبئة واليقظة والتضامن والالتزام بالتدابير الصحية، أمام التراخي الذي تم تسجيله في مواجهة انتشار فيروس كورونا المستجد، وأضاف جلالته ” إن عملنا لا يقتصر على مواجهة هذا الوباء فقط، وإنما يهدف أيضا إلى معالجة انعكاساته الاجتماعية والاقتصادية، ضمن منظور مستقبلي شامل، يستخلص الدروس من هذه المرحلة والاستفادة منها “.


وأكد جلالة الملك أن هذه الأزمة ” أكدت صلابة الروابط الاجتماعية وروح التضامن بين المغاربة ” إلا أنها ” كشفت أيضا عن مجموعة من النواقص خاصة في المجال الاجتماعي، ومن بينها حجم القطاع غير المهيكل، وضعف شبكات الحماية الاجتماعية، خاصة بالنسبة للفئات الأكثر هشاشة، وارتباط عدد من القطاعات بالتقلبات الخارجية ، وبجانبه، تم تكريم مجموعة من الأشخاص في قطاعات مختلفة التعليم والفلاحة ..، بمناسبة تخليد الذكرى الواحد والعشرين لعيد العرش عرفانا لما قدموه من خدمات جليلة خدمة للمصلحة العامة.

تعليقات الزوار ( 0 )

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *