يونسا ديدا و فاطمة الزهراء كردادي يفوزان بلقب الدورة 32 لمرطون مراكش الدولي

0

احصل على تحديثات في الوقت الفعلي مباشرة على جهازك ، اشترك الآن.

فاز العداء الاثيوبي يونسا ديدا، بلقب الدورة 32 لماراطون مراكش الدولي، الذي أقيم صباح اليومه الأحد 15 ماي الجاري، تحت الرعاية السامية لصاحب الجلالة الملك محمد السادس.

وقطع العداء يونسا ديدا مسافة السباق في زمن قدره ساعتين و تسعة دقائق و أربعة و ثلاثون ثانية.

وعاد المركز الثاني للمغربي سعيد جواهر الذي حقق توقيت ساعتين و تسعة دقائق و ستة و ثلاثون ثانية، أما المركز الثالث فقد كان من نصيب الاتيوبي إنديشاو نيغيسي بتسجله توقيت ساعتين و تسعة دقائق و ثمانية وأربعون ثانية.

و تميزت فئة الإناث، بسيطرة مغربية للمراكز الثلاثة، حيث أحرزت العداءة التي تنحدر من مدينة أسفي، فاطمة الزهراء كردادي على لقب المراطون، بعد أن قطعت مسافة السباق، في توقيت « ساعتين و أربعة و عشرون دقيقة و تسعة وخمسون ثانية».
وحققت العداءة المغربية كلثوم بوعسيري أداء متميزا وحلت بالمركز الثاني مسجلة توقيت « ساعتين و تسعة وعشرون دقيقة و واحد وعشرون ثانية» فيما آل المركز الثالث للعداءة المغربية حنان قلوج بتوقيت، « ساعتين و واحد وثلاثون دقيقة و أربعة و وتسعة عشرة ثانية».

كما عرف نصف الماراطون ذكور هو الاخر سيطرة مغربية، حيث توج بلقب الدورة 32 العداء المغربي عمر آيت شيتاشن بزمن قدره «ساعة و واحد و خمسون ثانية» ، متبوعا بمواطنيه ياسن العلاّم بتوقيت «ساعة و دقيقة و سبعة وثلاثون ثانية » والمراكز الثالث كان من نصيب المغربي محمد بيباط بتوقيت «ساعة و دقيقة و أربعون ثانية ».
اما نصف مراطون إناث، التي اتسمت بدورها بسيطرة مغربية، عاد اللقب إلى العداءة المغربية، رقية مقيم، التي حققت زمن قدره «ساعة و عشرة دقائق و تسعة وخمسون ثانية »، متبوعة بمواطنتيها، فتيحة أسميد التي حلت ثانية، و كوثر فركوسي ثالثة.

احصل على تحديثات في الوقت الفعلي مباشرة على جهازك ، اشترك الآن.

اترك رد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.