ولاية نيويورك تلغي إلزامية وضع الكمامة في الأماكن المغلقة

0

احصل على تحديثات في الوقت الفعلي مباشرة على جهازك ، اشترك الآن.

تلغي ولاية نيويورك اعتبارًا من يومه الخميس إلزامية وضع الكمامة في الأماكن المغلقة، خصوصًا في المتاجر والمطاعم والشركات، وفق ما أعلنت حاكمة الولاية الديمقراطية كاثي هوكول، في وقت يسجّل عدد الإصابات بكوفيد-19 في الولايات المتحدة تراجعًا كبيرًا.

وأكدت هوكول أمام الصحافة أن إلزامية وضع الكمامة، التي تنتهي صلاحيتها يوم الخميس بموجب قانون ولاية نيويورك، ستبقى في المقابل ساريةً في المدارس حتى مارس، على أن تعود إلى البلديات وبينها بلدية مدينة نيويورك، وإلى المتاجر مسألة فرضها على موظفيها وزبائنها.

وبعدما كانت ولاية ومدينة نيويورك عام 2020 بؤرة الوباء مع تسجيل المدينة وحدها 38 ألف وفاة على الأقل خلال عامين، أشادت هوكول بمؤشرات صحية ”تتراجع“.

وقالت الحاكمة الديمقراطية: ”إنه مشهد رائع.. لم ننتهِ بعد، لكن الاتجاه جيّد جدًّا وهذا ما يجعلنا نفكر من الآن فصاعدًا بمرحلة جديدة للجائحة“.

وتحذو ولاية نيويورك بذلك حذو ولايات أخرى يحكمها ديمقراطيون، سبق أن أعلنت تدابير مماثلة منذ الاثنين، على غرار كاليفورنيا ونيوجيرسي وكونيتيكت.

ويشكل وضع الكمامة مؤشرًا سياسيًا قويًا جدًا في الولايات المتحدة، حيث يعتبر قسم كبير من اليمين والحزب الجمهوري إلزامية تغطية الوجه بمثابة انتهاك للحريات الفردية.

ولم يكن يومًا وضع الكمامة إلزاميًا في الولايات الكبيرة التي يديرها حكام جمهوريون، على غرار فلوريدا وتكساس.

وتسجّل الحصيلة اليومية للإصابات في الولايات المتحدة تراجعًا كبيرًا، مع متوسّط يومي لا يتجاوز الـ250 ألف إصابة في الأيام السبعة الماضية، بحسب السلطات الصحية. وهذا العدد أقلّ بكثير من حصيلة 800 ألف إصابة في اليوم التي سُجّلت في منتصف يناير.

وتجاوزت الولايات المتحدة في الرابع من فبراير عتبة 900 ألف وفاة بكوفيد خلال عامين، بحسب جامعة جونز هوبكنز.

وكانت قد تجاوزت حصيلة الوفيات في البلاد 800 ألف حالة منتصف ديسمبر الماضي.

احصل على تحديثات في الوقت الفعلي مباشرة على جهازك ، اشترك الآن.

اترك رد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.