” هيلولة “… أكثر من ألفي سائح يهودي بالصويرة

0

زار أكثر من 2000 مغربي من الجالية اليهودية المقيمة في مختلف بلدان العالم، مدينة الصويرة المغربية (وسط)، الأسبوع الماضي، لحضور موسم “هيلولة”، وذلك بعد نحو أكثر من عامين من إلغاء وتقليص الأنشطة المرتبطة بالمناسبة بسبب جائحة فيروس كورونا.

وقالت وسائل إعلام إسرائيلية إن موسم هذا العام “حطم رقما قياسيا”، بعد توافد أزيد من ألفي زائر يهودي على المدينة، لحضور “هيلولة” الحاخام حاييم بينتو، وهي مناسبة دينية تستمر لأسبوع.

ويعد حاييم بينتو من أشهر حاخامات اليهود المغاربة، (عاش ما بين 1748 و1845)، وتقول المصادر التاريخية إنه قضى معظم حياته في التعبد وتعليم التوراة بالصويرة، ثم تحول معبده لاحقا إلى مزار يستقطب سنويا آلاف اليهود من الأصول المغربية.

في تصريح نقلته قناة الوكالة المغربية الرسمية، قال الحاجام دافييد بينتو، “عاش المغرب، وليحفظ الله جلالة الملك محمد السادس، أنا جد سعيد بالتواجد هنا مرة أخرى، نحن عائلة واحدة وبالسلام يمكننا بناء الكثير”.

وعرف مزار بينتو إصلاحات وصيانة في الآونة الأخيرة، ضمن برنامج أطلقه العاهل المغربي محمد السادس لصيانة وترميم أحياء الملاح (الأحياء اليهودية القديمة) وبناء متاحف لجمع وتوثيق التراث اليهودي المغربي، بينها “بيت الذاكرة” الذي افتتح بالصويرة عام 2020.

وتزامن موسم “هيلولة” بينتو هذ العام مع إطلاق خط جوي جديد مباشر بين الصويرة وتل أبيب، ما شجع المئات من الإسرائيليين على زيارة المدينة.

وقال موقع قناة i24news الإسرائيلية، إن مطار الصويرة “موكادور”، استقبل الخميس الماضي، أول رحلة مباشرة قادمة من مطار بن غورويون، وعلى متنها العشرات من السياح الإسرائيليين.

اترك رد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.