مقتل ناشط أمازيغي على يد صحراويين بمراكش

0

احصل على تحديثات في الوقت الفعلي مباشرة على جهازك ، اشترك الآن.

الحدث 24 : محمد بودويرة

لقي الناشط الأمازيغي “عمر خالق” و الملقب ب”إزم” (27 سنة) مصرعه أمس الأربعاء 27 يناير الجاري عقب تلقيه ضربات قاتلة من طرف مجموعة من الطلبة الصحراويين بمدينة مراكش.

وقالت مصادر الحدث 24 من مراكش أن الناشط الأمازيغي في الحركة الثقافية الأمازيغية “إزم”، قد تلقى إصابات بليغة إلى جانب طلبة آخرين عقب الأحداث الدموية التي عرفتها جامعة القاضي عياض بمراكش يوم السبت الماضي 23 يناير الجاري، ليتم نقل الضحية على وجه السرعة إلى مستشفى إبن طفيل لتلقي العلاج، غير أن الإصابة كانت خطيرة ولم تنفع معها مجهودات الطاقم الطبي، ليلفظ أنفاسه الأخيرة أمس الأربعاء بالمستشفى.

وبمقتل الناشط الأمازيغي “إزم” ذو 27 ربيعا والمنحدر من اقليم تنغير و الحاصل على الاجازه في شعبة التاريخ، ينضاف الى لائحة الضحايا الذين سقطوا جراء العنف الجامعي المتواصل في حصد الارواح امام صمت و لا مبالاة المسؤولين.

احصل على تحديثات في الوقت الفعلي مباشرة على جهازك ، اشترك الآن.

اترك رد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.