لوزير يعاني وحيدا .. هل من التفاتة ..؟

0

احصل على تحديثات في الوقت الفعلي مباشرة على جهازك ، اشترك الآن.

24ميديا:

عرضت التلفزة المغربية القناة الأولى، ليلة السبت 10 يناير الجاري، حلقة من مسلسل”دار الورثة” التي يلعب دور البطولة فيها، الممثل القدير عبد الجبار لوزير، وبما أن الشيء بالشيء يذكر، فقد ذكرتنا الحلقة بالمعاناة الشديدة التي عاشها هذا الفنان طوال الفترة الأخيرة مع المرض، بحيث بعد عملية جراحية تم على إثرها بتر إحدى ساقيه نتيجة إصابته بمرض السكري .. وجد نفسه وحيدا وجها لوجه مع قوة المرض الفتاك، رغم أنه يعتبر من الرواد الأوائل للكوميديا بالمغرب، وكانت بداياته الأولى بمعية الفنان المرحوم بلقاس، وقد شارك في العديد من الأعمال المسرحية والسينمائية الناجحة، وأهدى للمغاربة فرجة شعبية ممتعة، فضلا على أنه كان من رجال المقاومة الذين وهبوا أرواحهم فداء للوطن، فإن كل ذلك لم يشفع له، بحيث أن الجميع تنكر له لما أعجزه المرض عن العمل، بما فيهم الذين على رأس المسؤولية، الذين لم يحملوا أنفسهم حتى عبء السؤال عنه وعن حالته الحرجة .. باستثناء زيارة وزير الثقافة المعنوية بعد عملية بتر الساق .. ودون ذلك، لم يجد ممثلنا الكبير من يمد له يد العون ويؤازره في محنته، اللهم إلا الإمكانيات الذاتية لأفراد عائلته الصغيرة، وهو الذي طرق أبوابا عديدة، لكن دون جدوى.

فهلا تلتفت الوزارة الوصية على قطاع الثقافة لتقف بجانب هذا الهرم الكوميدي الذي أعطى الشيء الكثير للميدان الفني المغربي حتى يشعر أن وطنه لم يخذله ولم يتركه وحيدا عرضة للمرض ينخر جسده ولأعباء العلاج التي تثقل كاهل

احصل على تحديثات في الوقت الفعلي مباشرة على جهازك ، اشترك الآن.

اترك رد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.