فرنسا تخفف قواعد وضع الكمامات في الأماكن المغلقة

0

احصل على تحديثات في الوقت الفعلي مباشرة على جهازك ، اشترك الآن.

قالت وزارة الصحة الفرنسية في بيان اليوم الجمعة إنه في الأماكن العامة، حيث يشترط تقديم ما يفيد بتلقي لقاح كوفيد-19، لن يضطر الناس بعد الآن إلى وضع الكمامات في الأماكن المغلقة.

وأوضحت الوزارة أن الكمامات ستظل إلزامية في وسائل النقل العام وفي الأماكن المغلقة غير الخاضعة لجوازات السفر الصحية.

وتتماشى القاعدة الجديدة، التي تدخل حيز التنفيذ في 28 فبراير، مع توصيات السلطات الصحية وتأتي بعد تباطؤ في معدل الإصابة بكوفيد-19.

من جهته، قال المستشار الألماني أولاف شولتس في خطاب اليوم الجمعة إن ألمانيا تقترب من ذروة موجة فيروس كورونا وستبدأ في تخفيف بعض القيود المفروضة بهدف رفع المزيد من الإجراءات خلال فصل الربيع.

وأضاف شولتس في خطاب ألقاه أمام المجلس الاتحادي الألماني (البوندسرات) أن ”التوقعات العلمية تبين لنا أن ذروة الموجة أصبحت ماثلة في الأفق“.

وتابع: ”يسمح لنا هذا باتخاذ أول خطوات لإعادة الفتح ودراسة مزيد من الخطوات استعدادا للربيع وذلك خلال اجتماع الحكومة الاتحادية مع الولايات الأسبوع القادم“.

وأظهرت بيانات من معهد روبرت كوخ لمكافحة الأمراض، الخميس، أن معدل ارتفاع الإصابات اليومية بفيروس كورونا في ألمانيا يتباطأ، مما يشير إلى أن الموجة الرابعة من الجائحة يمكن أن تتلاشى قريبا.

وارتفع معدل حالات دخول المستشفيات في ألمانيا بشكل طفيف ليصل إلى 10.96 لكل 100 ألف شخص، مقارنة بنسبة 10.88 في اليوم السابق.

وقال وزير الصحة الألماني الشهر الماضي إن من المتوقع أن تبلغ موجة فيروس كورونا ذروتها في منتصف فبراير تقريبا، ويعني استقرار عدد حالات الإصابة أن الدولة قد تبدأ في مناقشة تخفيف القيود المحلية المفروضة.

وأعلنت ولايات اتحادية عديدة في ألمانيا بالفعل تخفيف القيود التي تفرضها للحد من الجائحة مع تلاشي المخاوف بشأن العبء الذي قد يضعه متحور أوميكرون على نظام الرعاية الصحية.

في ذات الإطار، كشفت دراسة، أجرتها منظمة الصحة العالمية حول تأثيرات جائحة كوفيد-19، عن تعطل واضطراب الخدمات الصحية الأساسية ومن بينها برامج التطعيم وعلاج أمراض مثل الإيدز في 92 بالمئة من بين 129 دولة شملتها الدراسة.

وقالت المنظمة في بيان أرسل إلى الصحفيين يوم الإثنين، إن الدراسة المسحية التي أُجريت في نونبر ودجنبر 2021 أظهرت أن الخدمات ”تأثرت بشدة“ مع ”عدم حدوث تحسن أو حدوث تحسن طفيف لا يذكر“ عن المسح السابق في أوائل 2021.

احصل على تحديثات في الوقت الفعلي مباشرة على جهازك ، اشترك الآن.

اترك رد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.