فرنسا تخرج في مسيرة تضامنية والوفد المغربي ينسحب عن المشاركة

0

احصل على تحديثات في الوقت الفعلي مباشرة على جهازك ، اشترك الآن.

24ميديا:أميمة الأشكر

 خرج الملايين من الشعب الفرنسي صباح يوم الأحد 11 يناير في مسيرة تضامنية حاشدة ضد الارهاب على خفية ما تعرضت له مجلة “شارلي ابدو” من هجوم مسلح والتي يعتبرها الشعب الفرنسي على انها مجلة التي كسرت كل الطابوهات عن طريق النقد والكاريكاتور
وشهدت هذه المسيرة التي اعتبروها تاريخية بالنسبة للفرنسيين بحضور الرئيس الفرنسي فرونسوا لاهولند و الرئيس السابق سركوزي و الملك عبدالله الثاني وزوجته الملكة رانيا لباريس كما انسحب الوفد المغربي عن المشاركة في هذه الوقفة إثر بلاغ صدرته وزارة الخارجية تأكد عن انسحابها من هذا المسيرة و قدم الوفد المغربي، الذي يضم وزير الشؤون الخارجية والتعاون وسفير جلالة الملك بباريس بالإليزيه، تعازي المغرب الحارة لرئيس الجمهورية الفرنسية والحكومة الفرنسية، على إثر الاعتداء على شارلي إيبدو
وذكر بلاغ لوزارة الشؤون الخارجية والتعاون، أن الوفد المغربي، الذي يضم وزير الشؤون الخارجية والتعاون وسفير جلالة الملك بباريس قدم، اليوم الأحد، بالإليزيه، تعازي المملكة المغربية الحارة لرئيس الجمهورية الفرنسية والحكومة الفرنسية، على إثر الاعتداءات الشنيعة التي نفذت بفرنسا خلال هذا الأسبوع.

وأضاف البلاغ، أنه بالمقابل، فإن الوفد المغربي، وتماشيا مع مضامين بلاغ الوزارة، ليوم أمس السبت، “لم يشارك في المسيرة المنظمة بباريس بسبب رفع رسوم كاريكاتورية مسيئة للرسول محمد صلى الله عليه وسلم”.

احصل على تحديثات في الوقت الفعلي مباشرة على جهازك ، اشترك الآن.

اترك رد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.