“جبران” ينتقد رفض تسجيل الطلبة لمتابعة الدراسة ب “بكالوريا قديمة “

0

عبد الحميد جبران: باحث في الاعلام والتواصل

أثار عبد الحميد جبران الصحفي بالقناة الاولى وباحث في الاعلام والتواصل على حسابه الرسمي بمواقع التواصل الاجتماعي قضية عدم قبول شهادة البكالوريا في المعاهد والجامعات ومؤسسات الدولة لمجرد انها تعدت السنتين معتبرا ان هذه الشهادة هي ثمرة سنوات طويلة من جهد الشباب وآبائهم، ويكلف منحها من الدولة أيضا مجهودات وإمكانيات كبيرة ،لكنها يشير الباحث تعد غير صالحة لولوج الجامعات و المدارس والمعاهد لسنتين فقط بعد منحها، لأن جل مؤسسات الدولة تشترط بكالوريا حديثة.

هل هكذا تشجع الدولة الشباب على العلم والمعرفة والنفس الطويل في التكوين والتعليم العالي، للابتعاد عن الجهل والإدمان والفراغ والبطالة….؟!
العلم والمعرفة لا سن لهما. يمكن للمرء أن يستأنف مساره العلمي متى شاء، وأن يعيد سلك مسار آخر إن لم يتوفق في تخصص ما، اختاره خطأً، أو جهلاً، أو بسبب ضعف التوجيه…هكذا تفعل الدول المتقدمة، وتمنح من أجل ذلك كل التسهيلات والتشجيعات وسبل الدعم لمواطنيها ليدرسوا ويتعلموا ويبدعوا في مختلف التخصصات والمجالات.
آن الأوان للقطع مع هذه الظاهرة الغبية، ورد الإعتبار لشهادة البكالوريا، وفتح أبواب الجامعات والمعاهد أمام كل من توفرت له الرغبة والإرادة.
الإصلاح ليس مكلفا دائما، بل يتطلب في كثير من الأحيان فقط قليلا من المنطق والمسؤولية والشجاعة!

اترك رد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.