صاحبة السمو الملكي الأميرة للا سلمى تترأس بمراكش أمسية لتخليد الذكرى العاشرة لتأسيس مؤسسة للا سلمى للوقاية وعلاج السرطان

0

احصل على تحديثات في الوقت الفعلي مباشرة على جهازك ، اشترك الآن.

الحدث24:و.م.ع

ترأست صاحبة السمو الملكي الأميرة للا سلمى، مساء أمس السبت بمراكش، أمسية خيرية تحت عنوان “هبة من أجل الحياة”، تخليدا للذكرى العاشرة لتأسيس مؤسسة للا سلمى للوقاية وعلاج السرطان.
ومكنت هذه الأمسية المنظمة تحت شعار التضامن والعطاء، من تحصيل مداخيل ستخصص لبناء مركز للأنكولوجيا ببني ملال.
وبفضل السخاء الكبير للمتبرعين، ستمكن الأموال التي تم جمعها (أزيد من 150 مليون درهم) خلال هذه الأمسية أيضا من بناء مركز جهوي للأنكولوجيا بالعيون.
وفي كلمة بهذه المناسبة، عبرت صاحبة السمو الملكي الأميرة للا سلمى رئيسة المؤسسة، عن جزيل شكرها لصاحب الجلالة الملك محمد السادس على العناية السامية التي ما فتئ يحيط بها جلالته هذه المؤسسة، والتي لم تكن “كل منجزاتها لترى النور، لولا دعمه السخي”، مشيرة سموها إلى أن الأمل الذي ينبعث من هذه الأمسية المنظمة تحت شعار التضامن “يستطيع مقاومة أي داء كيفما كان”.
من جهة أخرى، أكدت صاحبة السمو الملكي الأميرة للا سلمى أن هذه الأمسية التي تحضرها شخصيات من كل القارات ستشكل مساهمة قيمة لإحداث مركز للأنكولوجيا ببني ملال، والذي “نأمل – تضيف سموها- أن يكون سبب شفاء العديد من المرضى، ومصدر سعادة لأسرهم، ولساكنة المنطقة كلها”.
وحسب سمو الأميرة، فإن هذا المركز سيمكن من “شفاء أمهات، وعودتهن لاحتضان أبنائهن، ومواصلة آباء لرعاية أسرهم، واسترجاع أطفال لصحتهم، ومواصلة حياتهم بشكل طبيعي، من أجل بناء مستقبل أكثر إشراقا”.
وتشكل هذه الأمسية ذات الحمولة الرمزية القوية، مساهمة طوعية للمؤسسة، تروم جعل هذه الإشكالية الصحية تحظى بمكانة مركزية على المستوى الدولي، وتكثيف الجهود من أجل احتوائها وتطوير مقاربات إنسانية وتضامنية شاملة في معالجتها.
وقد تميز حفل العشاء الخيري بتقديم عروض فنية متنوعة تشهد على غنى الثقافة المغربية وانفتاحها المتناغم مع مختلف الروافد والمشارب. كما تمكن الحضور من اكتشاف تميز فن الطبخ المغربي، رمز التاريخ الغني والمتنوع.
وحضر هذا الحفل عدد من كبار الشخصيات المغربية والأجنبية من عالم السياسة والاقتصاد والفنون والثقافة.

احصل على تحديثات في الوقت الفعلي مباشرة على جهازك ، اشترك الآن.

اترك رد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.