شنقريحة: إن العدوّ يستخدم أسلحة غير تقليدية يكون فيها غير مرئي

0

احصل على تحديثات في الوقت الفعلي مباشرة على جهازك ، اشترك الآن.

قال رئيس أركان الجيش الجزائري، الفريق السعيد شنقريحة، خلال زيارة عمل وتفتيش إلى قيادة القوات الجوية الجزائرية، أول يوم أمس الأربعاء، إن “معركة الوعي هي أخطر المعارك على الإطلاق، لأنها تتعلق بمستويات غير مادية كالفكرة والقيم، وميدانها الفضاء الافتراضي والمعرفي، حيث تستخدم فيه أسلحة غير تقليدية، ولأن العدوّ فيها غير مرئي في كثير من الأحيان ويملك من وسائل التأثير في الوعي الفردي والجماعي ما يصعّب مجابهته والتصدي له في ظلّ عولمة كاسحة جارفة”.

وأوضح شنقريحة، حسب بلاغ لوزارة الدفاع الجزائري، أنه “من منطلق أن التفوق الجوي كان ولا يزال متطلبا عملياتيا في غاية الأهمية بالنسبة لنا فقد أوليناه الرعاية التي تليق به طبقا لتوجيهات رئيس الجمهورية عبد المجيد تبون سواء من خلال التكوين الجيد والعصري للعنصر البشري أو من خلال توفير التجهيزات العصرية”.

 

شنقريحة: إن العدوّ يستخدم أسلحة غير تقليدية يكون فيها غير مرئي

وأضاف رئيس أركان الجيش الجزائري، أن “معركة اليوم صعبة لأننا نعيش في زمن تسارعت فيه الأحداث واختلطت فيه المفاهيم وذابت فيه القيم والمبادئ”.

وزاد المصدر ذاته، خلال زيارة عمل وتفتيش للناحية العسكرية الأولى بالبليدة (50 كلم غرب الجزائر العاصمة): ”الخيانة أصبحت وجهة نظر، وخذلان الصديق في وقت الضيق نباهة، والاستقواء بالعدو على الأخ والشقيق سياسة حكيمة، فما كان مذموماً مرفوضاً بالأمس القريب أصبح اليوم مقبولاً، بل مستحبّاً”.

وأشار شنقريحة، إلى أن لكل جيل من الأجيال معركته، قائلاً: “إذا كانت معركة أجدادكم وآبائكم هي تحرير الأرض من براثن الاستعمار، وإذا كانت معركة زملائكم وإخوانكم هي التصدي لآفة الإرهاب الهمجي، فإن معركتكم أنتم شباب الجيش ومن خلالكم شباب الجزائر قاطبة هي مواصلة المسير والحفاظ على استقلال الوطن وسيادته، وهي معركة وعي بامتياز”.

احصل على تحديثات في الوقت الفعلي مباشرة على جهازك ، اشترك الآن.

اترك رد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.