شانغهاي تجري أكثر من 200 مليون اختبار ضد كوفيد-19

0

احصل على تحديثات في الوقت الفعلي مباشرة على جهازك ، اشترك الآن.

أجرت شانغهاي، المركز الاقتصادي والمالي للصين، التي تضررت بشدة من موجة وباء جديدة منذ أوائل مارس، أكثر من 200 مليون اختبار للحمض النووي على سكانها البالغ عددهم 25 مليونا في أكثر من شهر واحد، وفق ما أفاد التلفزيون الصيني “سي سي تي في” اليوم الاثنين.

وأبرز المصدر ذاته أنه منذ 10 مارس، نظمت شانغهاي 13 جولة من اختبارات الحمض النووي لمواجهة أسوأ موجة من وباء كوفيد-19 حتى الآن، وذلك بدعم المتخصصين الطبيين الذين تم إرسالهم من أجزاء أخرى من البلاد لمساعدة المدينة العملاقة في مكافحة الجائحة.

وأرسلت مناطق عدة في البلاد، بما في ذلك مقاطعتا جيانغسو وتشجيانغ المجاورتان في الشرق، ومقاطعة هوبي في الوسط، ومقاطعة هاينان في الجنوب، عاملين طبيين إلى شانغهاي لتخفيف الضغط المفرط على عملية إجراء الاختبارات.

وأُرسل حوالي 11 ألف عامل طبي من جيانغسو إلى شانغهاي وقد أجروا 22 مليون اختبار حتى الآن، وفي الوقت نفسه، ينتقل 4000 عامل طبي من مقاطعة تشجيانغ يوميا إلى شانغهاي لتخفيف الضغط على أماكن الإقامة، وفق التلفزيون الصيني.

وأصدرت شانغهاي خطط عمل حول إعطاء أولويات الاختبار لعمال التوصيل وعمال مستودعات المتاجر الذين هم أكثر عرضة للتعرض للعدوى المحتملة، كما نشرت متطوعين إضافيين في مواقع الاختبار.

من جهة أخرى، طلبت المدينة من عمال الخدمات اللوجستية والتوصيل اتباع قاعدة اختبار “اثنين زائد اثنين” لضمان ظروفهم الصحية في العمل.

وذكرت لجنة الصحة ببلدية شانغهاي، اليوم الإثنين، أن المدينة سجلت الأحد 2417 حالة إصابة مؤكدة بكوفيد-19 محلية العدوى، و19831 حالة إصابة محلية بدون أعراض.

كما تم الإبلاغ يوم الأحد عن ثلاث حالات وفاة بسبب كوفيد-19 في شانغهاي. والأشخاص الثلاثة هم امرأتان ورجل، تتراوح أعمارهم بين 89 و 91 عاما، وفقا للجنة.

احصل على تحديثات في الوقت الفعلي مباشرة على جهازك ، اشترك الآن.

اترك رد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.