سلسلة المساجد المغربية: مسجد القصبة بطنجة من أقدم المعالم التاريخية لمدينة البوغاز

0

احصل على تحديثات في الوقت الفعلي مباشرة على جهازك ، اشترك الآن.

 

ترتبط المساجد بالمغرب تاريخيا بحضارة أمم وتاريخ دول تعاقبت على حكمه، وتعكس هذه الصروح الدينية والحضارية إبداع الفن المعماري المغربي الذي يجمع بين ثقافات متعددة وحضارات مختلفة، حيث تتميز مساجد بلادنا بطرازها الفريد الغني بالتراث المعماري الإسلامي وبالخصوص الحضارة الأندلسية التي أصبحت سمة بارزة لفن بناء المساجد المغربية.

ولعل ما يميز المساجد التاريخية في المغرب هو هندستها وما اشتملت عليه من أنماط زخرفية وأسلوب تقليدي في بناء القباب والصومعات والمآذن وتزيينها بالزخرفة الأندلسية، إضافة إلى ضخامتها وتناسقها وجمالية النوافذ والابواب والحدائق وبرك الماء التي تحيط بها.

الحدث 24 تسافر بكم في سلسلة رمضانية عبر الزمن الى استكشاف بعض المعالم من هذا الموروث الديني والعلمي وتسلط الضوء على مساجد مختلفة من مدن مختلفة بمغربنا الحبيب.

 

مسجد القصبة بطنجة

في احد احياء مدينة طنجة والمسمى حي القصبة، يوجد مسجد صغير ، كواحد من أقدم المعالم التاريخية لمدينة البوغاز. ويعد جوهرة معمارية مغربية أندلسية، هي بالفعل ذاكرة حية لفترات مجيدة من تاريخ المغرب.

بني مسجد القصبة ، في فترة تخلصت فيها مدينة طنجة من الاستعمار البرتغالي ثم الإنجليزي لأزيد من قرنين من الزمن (1471 – 1684).وبعد استعادة المدينة، أمر المولى إسماعيل القايد الريفي بالشروع في أشغال إعادة اعمار المدينة، وهي الفترة التي عرف فيها مسجد القصبة النور بجوار مقر إقامة القايد الريفي، الذي شكل رمزا ومقرا للسلطة المحلية. ولم يكن مسجد القصبة مجرد مكان للشعائر، بل فضاء لعقد الاجتماعات بين قادة وأعيان المدينة واتخاذ القرارات والسياسات التي تهم تدبير الشأن اليومي لسكان شمال المغرب.

وحسب الباحثين، فقد كان المسجد، إلى جانب دار المخزن (قصر القصبة) التي تم بناؤها على أنقاض قلعة التاج البريطاني، يلعبان “دورا استراتيجيا” في تسيير مدينة طنجة، حيث كان تشييد المسجد دلالة على “عودة المدينة إلى جذورها التاريخية والحضارية ووحدتها مع باقي ربوع الوطن”.

وفي هذا الصدد بني المسجد وفق هندسة مغربية أندلسية بأقواس ممدودة على أعمدة مربعة، تم كساء بعضها بالخشب المنقوش. وفي وسط المسجد، ترك مكان الصحن الذي كان يضم نافورة اندثرت منذ زمن لتفسح المجال للصانعين لتركيب زليج تقليدي بديع الصنع.

ومن بين الخصائص المميزة لمسجد القصبة، كونها تتميز بأبعاد هندسية متناغمة مع الزليج التقليدي المتعدد الألوان الذي يزخرف وجهها الخارجي، وهو شكل نادر الوجود بطنجة، وإن كانت تمتاز به صوامع عدد من المساجد بكل من وزان وشفشاون وسبتة، بل وحتى خارج المغرب.

أعيد ترميم مسجد القصبة من قبل وزارة الأوقاف والشؤون الإسلامية وإعادة فتحه أمام المصلين عام 2015، ويجتذب المسجد أعدادا غفيرة من المصلين، خاصة في صلوات الجمعة والتراويح.

احصل على تحديثات في الوقت الفعلي مباشرة على جهازك ، اشترك الآن.

اترك رد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.