زينب العدوي والمكي زيزي يكرمان في حفل إفتتاح مهرجان تاموسيدا بالقنيطرة

0

احصل على تحديثات في الوقت الفعلي مباشرة على جهازك ، اشترك الآن.

الحدث24:نسيم /ي
انطلقت فعاليات مهرجان تاموسيدا في دورته الثامنة بمدينة القنيطرة المنظم من طرف جمعية مهرجان القنيطرة بمقر المديرية الجهوية للثقافة بحضور السيدة والي زينب العدوي ورئيس الجهة السيد مكي زيزي والمندوب الجهوي لوزارة الثقافة وعدة شخصيات أخرى مساء يوم الاربعاء 5 غشت 2015 .
وبعد افتتاح المهرجان بآيات من الذكر الحكيم تم تقديم أغينة من آداء فتيات الجمعية الخيرية الإسلامية تم تلثها كلمة مدير المهرجان السيد توفيق لحلو بكلمته خلال حفل الافتتاح منوها بالسيدة زينب العدوي على كل ما تقوم به من مساندة ودعمها الدائم لصيانة المهرجان والحفاظ على استمراريته موضحا كذلك على ان هذه الدورة جاءت بتحدي قوي بفضل المجهودات الجبارة التي يقوم بها جنود الخفاء وما كان للمهرجان ان ينجح لولا الجمهور القنيطري الذي ساهم بشكل فعال لانجاح المهرجان خلال الدورات السابقة كما تقدم بالشكر لكل من رجال الوقاية المدنية ورجال الأمن والقوات المساعدة ورجال الصحافة بكل أصنافها التي تساهم في انجاح الدورة بالإضافة إلى أن الجمعية قامت بتأليف العديد من الكتب التي تكرس ثقافة الثرات وليس الفن فقط و كل هذا بفضل تضافر الجهود لكل المساندين والمشاركين . تم ثلتها وصلة من فن الملحون من أداء شيماء الرداف.
كما تخللت هذه الأمسية بتقديم درع شرفي وكتاب حول ثقافة الرمى للسيدة زينب العدوي اعترافا لها بمجهوداتها التي تبذلها في سبيل النهوض بالمجال التنموي والأوارش الكبرى التي شيدت على يد صاحب الجلالة بالقنيطرة وعلاوة على ذلك تم تقديم درع أخر للسيد مكي زيزي رئيس الجهة اعترافا له بمساندته الدائمة من أجل انجاح المهرجان بالإضافة تم توزيع بعض الدروع تشريفية لبعض الأشخاص الذين قامو بدور فعال في المجال الفني .
اذ أكدت زينب العدوي خلال تسلمها درع الاعتراف وكتاب يوثق ثقافة الرمى بجهة الغرب على ضرورية النهوض بالموروث الثقافي للامادي تفعيلا للخطاب السامي لصاحب الجلالة لتقييم وتفعيل الثقافة الثراثية بما تزخر بها من مؤهلات
كما ألقى السيد مكي زيزي كلمته منوها بالسيدة زينب العدوي بالمجهودات الجبارة التي قامت بها من تخطيط المشاريع التي شيدت على يد صاحب الجلالة التي جعلت مدينة القنيطرة من بين الحواضر الكبرى

وفي نفس السياق أشرفت إدارة المهرجان في شخصها توفيق لحلو بتوزيع شواهد تقديرية لفائدة بعض الشباب المدينة في المجال الفني وتوزيع أشرطة غنائية بعدما نالوا شواهد تقديرية السنة الفارطة حيث تسلم الشاب ربيع ليلو شريط غنائي بصوته من تمويل إدارة المهرجان والفنانة الشابة مريم بونطعة والشاب يونس رامي وبعدها تلسم الفنان الشاب كريم نيبة في فن الراب وهو من مواهب أبناء القنيطرة والشابة منى واقروش في الفن الشرقي وغيرهما من شباب الذين توجو بتسجيل أشرطة غنائية التي قامت إدارة المهرجان على تسجيلها على شكل أشرطة تشجيعا لهم وسقل موهبتهم من اجل ابراز داتهم في المسار الفني بعاصمة الغرب

وفي الختام أطربت الفنانة الصحراوية رشيدة طلال معزوفات غنائية أبهرت الحاضرين وسط تصفيقات وبهجة وسط الجمهور

talal talal

احصل على تحديثات في الوقت الفعلي مباشرة على جهازك ، اشترك الآن.

اترك رد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.