رسميا…كريستوف غالتييه مدربا لسان جرمان

0

احصل على تحديثات في الوقت الفعلي مباشرة على جهازك ، اشترك الآن.

تعاقد رسميا باريس سان جرمان، بطل الدوري الفرنسي لكرة القدم، الثلاثاء، مع المدرب كريستوف غالتييه، خلفا للأرجنتيني ماوريسيو بوكيتينو، في سعيه لإحراز لقب دوري أبطال أوروبا للمرة الأولى في تاريخه.

بات غالتييه (55 عاما)، الذي تخلى عن تدريب نيس في نهاية يونيو 2022، بعد أن قاد ليل إلى لقب الدوري في 2021، سابع مدرب في نادي العاصمة بعد انتقال ملكيته إلى شركة قطر للاستثمارات الرياضية عام 2011، ليكمل النادي ثورة تغييراته التي بدأت مع تمديد عقد مهاجمه كيليان مبابي وإقالة مديره الرياضي البرازيلي ليوناردو وتعيين المستشار الرياضي البرتغالي لويس كامبوس بدلاً منه.

وقدم سان جرمان مدربه الجديد في مؤتمر صحفي، قال: “قدرتي على رفع التحدي، مع هدف واضح ومطلق وأولوية، وهو دوري أبطال أوروبا”.

وتوصل سان جرمان إلى اتفاق للتخلي عن خدمات مدربه السابق بوكيتينو، الذي كان عقده يمتد حتى عام 2023، ليودعه النادي صباح الثلاثاء عبر موقعه الرسمي، قبل أن يعقد، في وقت لاحق، مؤتمرا صحافيا للإعلان رسميا عن التعاقد مع غالتييه.

وظهر المدرب الجديد، الذي وقّع على عقد لفترة عامين وتحديدا حتّى 30 يونيو 2024، أمام الصحافة مرتديا بدلة داكنة وربطة عنق رمادية في ملعب “بارك دي برانس”، وذلك قبل أوّل حصة تدريبية مقررة بعد ظهر الثلاثاء.

وقال غالتييه، الذي وصل إلى جانب رئيس النادي القطري ناصر الخليفي: “لقد تأثرت، نعم، أنا فخور، نعم”، مضيفا: “كرّست أيامي وليالي منذ عدة أسابيع لباريس سان جرمان”، مشيرا إلى عدم قدرته على النوم لعدة أسابيع بسبب تحضيره لمغامرته الجديدة.

وتابع: “أقيس بدقة المسؤولية المعطاة لي، لضمان أن يخوض باريس سان جرمان موسماً رائعاً، لقد أعددت لذلك، إذا قبلت هذه المسؤوليات، فذلك لأنني قادر على ذلك”.

ويمثل غالتييه للنادي الباريسي رمزا لنهج جديد، أقلّ “لمعاناً” من أسلافه، علما أن مدرب نيس السابق يملك بين يديه مجموعة كبيرة من النجوم.

وعندما سُئل عن الشائعات التي تتحدث عن امكانية رحيل البرازيلي نيمار (30 عاما) الذي تعاقد مع سان جرمان في عام 2017 مقابل صفقة قياسية بلغت 222 مليون أورو، قال: “بالطبع أود أن يبقى نيمار، لأنه عندما تملك لاعبين من العيار العالمي من الأفضل أن يكونوا في صفك بدلاً من مواجهتك”.

ونبّه غالتييه إلى أنه لن يتردد في وضع جانبا لاعبين لا ينصاعون للأوامر، مؤكدا: “أنا مصمم أن أعمل على أن يكون الفريق متحدا ومتطلبا ومصمما ليخوض أفضل موسم، في حال خرج لاعبون عن هذا الإطار فسيتم إهمالهم، لأنه لا يوجد أي لاعب فوق الفريق وموقعه”.

وعن علاقته بالمدير الرياضي كامبوس، الذي سبق له أن تعاون معه عندما كان يُشرف على تدريب ليل، قال: “عملت معه لفترة 3 أعوام وعلاقتنا لم تنقطع. يدرك ماذا انتظر من هذا الفريق، وكامبوس يقوم بالتعاقدات، لكنه لم يتعاقد مع أي لاعب من دون موافقتي…”.

وعن كونه يتحدر من مرسيليا غريم سان جرمان، قال: “ولدت في مرسيليا وهذا واقع، لكن نريد أن نفوز بأكبر الألقاب وتدريب أفضل اللاعبين، لا يوجد مكان أفضل من باريس لفعل ذلك، لقد وضعت جانبا جذوري من مدينة مرسيليا”.

وكان سان جرمان أكد انتهاء فترة بوكيتينو في بيان جاء فيه: “يؤكد باريس سان جرمان أنه أنهى تعاونه مع ماوريسيو بوكيتينووي”، مضيفا: “ودّ النادي أن يشكر ماوريسيو بوكيتينو وطاقمه على عملهما ويتمنى لهما التوفيق في المستقبل”.

ورغم قيادته النادي إلى استعادة لقب الدوري المحلي الذي أحرزه ليل الموسم الماضي، بقيادة غالتييه بالذات، غادر بوكيتينو النادي الباريسي مع بقاء 12 شهرا على العقد الذي وقعه في يناير 2021.

ودفع الأرجنتيني البالغ 50 عاما ثمن فشل سان جرمان في تحقيق حلم الإدارة القطرية للنادي الباريسي بإحراز لقب دوري أبطال أوروبا للمرة الأولى في تاريخه والخروج، الموسم المنصرم، بطريقة دراماتيكية من الدور ثمن النهائي على يد ريال مدريد الإسباني، المتوج لاحقا باللقب.

احصل على تحديثات في الوقت الفعلي مباشرة على جهازك ، اشترك الآن.

اترك رد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.