رئيس جماعة أوناغة – الصويرة للحدث 24 هدفنا الرئيسي تحسين صورة الجماعة لدى المصالح الخارجية.

0

احصل على تحديثات في الوقت الفعلي مباشرة على جهازك ، اشترك الآن.

الحدث 24 : خالد لبويهي


 

على إثر ما أثير مؤخرا حول الاستفادة من إعانات من طرف منظمة أجنبية لصالح دار الطالبة بأوناغة وما ادعته احدى المنابر الإعلامية المحلية حول أن أعضاء المجلس القروية قامو بتقسيم هذه المساعدات فيما بينهم بتواطؤ مع السلطة المحلية انتقلت جريدة الحدث 24 في شخص مدير مكتبها بالصويرة الى مقر عمل السيد ابراهيم بنجلون رئيس جماعة أوناغة الذي وجدناه في انتظارنا ورحب بنا وحاورنا بكل أريحية ومن دون تصنع في الكلام.

رئيس جماعة أوناغة ومسير تعاونية مرجانة يعتبر من الأشخاص المعروفين بالاقليم حيث تقدر ثروته بملايين السنتيمات وما هو متداول عنه حسب الآراء التي استقتها الحدث 24 قبل لقائه أنه دائم الانفاق على العدو قبل الصديق ودائم السعي في المصلحة العامة قبل وصوله الى منصب رئيس الجماعة القروية أوناغة.

توجهنا بأسئلتنا للسيد الرئيس وكان حوارنا معه كالآتي:
– الحدث 24 تشكركم على قبول التحدث إلينا وكما جرت العادة يكون أول سؤال للتعريف عن ضيفنا. فمن هو إبراهيم بنجلون؟
– ابراهيم بنجلون مزداد سنة 1969 بأوناغة حاصل على الإجازة في شعبة الجغرافيا في 1995 بجامعة ابن زهر بأكادير.
فاعل جمعوي منذ 16 رئيس جمعية آباء مجموعة مدارس الحرارثة، رئيس جمعية الحرارثة للتنمية والمحافظة على الغابة، ومسير تعاونية مرجانة.

– كيف فكرتم خوض غمار السياسة؟
– السياسة فرضت علينا بحكم انتمائنا للمنطقة وبحكم العمل الجمعوي كذلك علاقاتنا بالمواطنين الذين شجعونا. وقد قمت بالترشح ل 3 مرات تكللت آخرها بالنجاح.

– لماذا وقع اختياركم على الترشح باسم حزب التجمع الوطني للأحرار؟
– أنا لست منتمي سياسيا لغياب الوعي والثقافة السياسية من جهة وبحكم ضعف التأطير السياسي وغياب المكاتب المحلية للأحزاب التي لا تفتح أبوابها سوى في الانتخابات.
اختيار حزب الحمامة كان بمحض الصدفة وليس عن قناعة بل اقتراح من الاخوان بالمجلس.

– ما تعليقكم عن نتائج انتخابات 04 شتنبر بجماعة أوناغة؟
– النتائج جد عادية بحكم أن الكل نظرا لكون المجلس السابق وصل لمرحلة الشيخوخة ولسمعته السيئة كذلك و نتيجة 15 مقعد من أصل 17 لم تكن مفاجئة فالكل كان يريد القطع مع الماضي واعطاء الفرصة للشباب من أجل التسيير.
ومن النقط التي ساهمت في هذه النتيجة سمعة المجلس السابق وعلاقات أعضاء المجلس الحالي وأيضا شعبية عبد ربه وسمعته الطيبة.
وكاستجابة لمطالب الشباب فقد وضع المجلس نصب عينيه الشباب والجمعيات.

-باختصار ماهو برنامج العمل الذي تودون تحقيقه في هذه الولاية؟
– انتظارات المواطنين جد كثيرة والتغيير قد ظهرت ملامحه على مستوى تسليم الوثائق الادارية.
وهناك العديد من المشاريع التي ستعطى انطلاقتها بداية شهر مارس المقبل منها
+ تصميم التهيئة لمركز أوناغة
+ دعم الجمعيات حاملة المشاريع لاشراكها في التسيير
+ دعم الفئات الهشة
كما سنعمل على تغيير صورة الجماعة لدى المصالح الخارجية خصوصا ما ترتب عن سمعة المجلس السابق ما جعل صورة الجماعة جد متضررة
كما نعمل جاهدين على تغيير ملامح مركز أوناغة باعتباره بوابة الصويرة
كما سيعمل المجلس على جلب الاستثمارات الى المنطقة وخلق نواة جمعية لجلب الاستثمارات عن طريق خلق شراكات مع جمعيات أجنبية
وسنعمل ان شاء الله على توفير ملاعب القرب بكل الدواوير وتوفير ملعب لكرة القدم ذو مواصفات عالية بالمركز.

-هل فعلا تلقت دار الطالبة بأوناغة مساعدات من جمعية أجنبية؟
– بالفعل تلقت دار الطالبة مساعدات من طرف جمعية les camions d’espoires عبارة عن ألبسة وأحذية رياضية ومواد للتنظيف وخمس اغطية “كوفرلي” يوم 23/11/2015 وقد تسلمنا المساعدات بعد التوقيع على محضر بحضور رئيس الجمعية المذكورة والسلطة المحلية على الساعة 12:00 زوالا وتم توزيعها ابتداء من الساعة 14:00 درءا للشبهات وقد استفاد من هذه المساعدات حوالي 270 تلميذ.
– ما تعليقكم حول الخبر الذي أثير مؤخرا حول توزيع المساعدات فيما بينكم؟
– ربما هناك مغالطات وهناك أعداء وهذه الاشاعات لا أعطيها أهمية وقد تراجعت عن المتابعة القضائية لكن في المرة المقبلة سيكون تعامل آخر.

-بالنسبة للمجلس القروي كيف هي العلاقة بين مكوناته؟
– العلاقة جد متماسكة فالرئيس السابق دائم الغياب و أي مشروع يناقش ويقدم للتصويت من أجل الوصول الى اتفاق بالاجماع.

-السيد الرئيس كلمة أخيرة؟
– نحن في جماعة أوناغة نعد من وضعوا ثقتهم فينا باننا سنعمل على التغيير الايجابي في المنطقة ونحن رهن اشارة المواطن. وأن الكمال لله وحده ولسنا معصومين من الأخطاء ونقبل النقد من أي كان فالرسول صلى الله عليه وسلم لم يحظى بالاجماع وهو خير الخلق.
كما أشكركم واتمنى لكم التوفيق وأوصي كافة الفاعلين في الحقل الصحفي بالتحلي بالرزانة وعدم التسرع في إصدار الأحكام كما يجب التأكد من صحة الأخبار.

احصل على تحديثات في الوقت الفعلي مباشرة على جهازك ، اشترك الآن.

اترك رد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.