حوار مع الشاعرة والكاتبة المغربية شيماء شرياط

0

احصل على تحديثات في الوقت الفعلي مباشرة على جهازك ، اشترك الآن.

الحدث24:عبد الستار الشرقاوي

الشاعرة والكاتبة المغربية شيماء شرياط شخصية إنسانية تتصف بالذكاء الحاد، والموضوعية، والجرأة والصراحة، متفهمة لواقعها الاجتماعي جيداً، هي ضد العادات والتقاليد البالية التي لا تتمشى مع قناعاتها وقيمها، تكسّر به القيود وتحطم به السجون، تصور لنا بالكلمات صورا تتحرك فوق مسرح يتحرك، وأفكارها، وهواياتها، وطبيعة شخصيتها، والمجال الذي تخدم فيه، وكتاباتها المتنوعة أيضا، وكيفية فهمها لواقعها المعاش، ووضع المرأة بشكل عام، في مجتمعها الذي تعيش فيه.

الرجاء التعريف بشخصيتك للقارئ، جنسيتك، مكان إقامتك، طبيعة عملك، والمستوى التعليمي وهواياتك المفضلة؟

شيماء شرياط تلميذة مغربية أقطن بمدينة مراكش، أدرس بالثانوي، من هواياتي كتابة الشعر-لعب الشطرنج-المطالعة-إلقاء العروض والمحاضرات-تنشيط دورات تكوينية للتنمية الذاتية..الخ عملي هو جمعوي. اهم المعالم التاريخية للمدينة التي تقيمين بها؟ مدينة مراكش الحمراء او سبعة رجال او مدينة النخيل، لها تاريخ عريق فقد كاتت عاصمة المغرب في عهد السلطان يوسف بن تاشفين. من اهم معالمها: الكتبية-قصر الباهية-قصر البديع-قبور السعديين..الخ

الى اي مدى يساهم العمل الاذاعي في ابداع مهارات الالقاء الشعري؟

يشهد الاعلام مؤخرا ثورة وتغيرا من حيث البرامج المذاعة، وبخصوص تطوير مهارات الاقاء الشعري، فإنه لم يرتق بعد الى المدى المرغوب، ونعلم ان مسابقة وطنية واحدة تقام على القناة الثانية “جائزة الأدب”، وهذه السنة في نسختها العاشرة وبرامج معدودة لعرض آخر مستجدات الشعراء والادباء، ويظل هذا ضعيفا للنهوض بالطاقات والمواهب الشاعرية بالمغرب، إلا أني متفائلة أن القادم أفضل إن شاء الله.

ماهو الدور المطلوب من الشاعر(ة) بالمجتمع؟

للشاعر(ة) دور مهم ورئيسي في النهوض بالمجتمع والتعبير عن الحالة النفسية والفكرية للمجتمع. لأن حضارة أي مجتمع دليله رقي فنه نسبة إبداعه.. لذا فإن الشاعر(ة) يجب أن يرتقي بكلماته ومواضيعه ليرقى بمجتمعه ويؤثر تأثيرا إيجابيا في أفراد المجتمع .

ما الافكار التي تحملينها وتؤمنين بها وتدافعين عنها؟

اؤمن وادافع عن فكرة أن الله خلقنا شخصيات مختلفة لنكمل بعضنا، وأن لكل منا طاقات وقدرات كامنة يجب أن يحررها ليبرز ويتألق بذاته، لهذا لا يوجد شخص يشبه أو نسخة طبق الأصل لشخص آخر. لنا في دواخلنا كل مانحتاجه لنكون كل يوم الأفضل ونعمر الأرض خير عمارة.

هل شخصيتك قوية، جريئة، صريحة، منفتحة اجتماعيا ومتفائلة؟

نعم أراها كذلك، وأرجو أن أتوفق لتكون سمات تساعدني لتحقيق ما اطمح إليه. إلا أني لست منفحة اجتماعيا ﻷن الشاعر عادة ينفرد بكيانه في هدوء وسكون ليلد قصائده بتأمل.

هل على الشاعر فقط ان يلتزم دائما بقضايا الوطن والأمة؟

ليس الشاعر فقط من يختار المواضيع بل مايمليه عليه إلهامه الشخصي أيضا يأخذ القسط المهم من إنتاج القصيدة. فالإلهام مع السكون والتأمل مع الطبيعة أو سلوكات الآخرين أو في ظل أزمة سياسية في البلاد أو علاقات اجتماعية وخاصة، يدفع الشاعر للتعبير والإنتاج والإبداع. ومن هذا لا أرى أنه ملتزم بقضايا الوطن والأمة فقط، رعم ان له الدور المهم في تبنيه لهذه المواضيع ومنحها الوقت والفرصة في دواوينه وإنتاجه

. هل أنت مع الديمقراطية، حرية التعبير، احترام الرأي والرأي الآخر، التعددية السياسية، حرية الأديان وسياسة التسامح في المجتمع؟

نعم مع الديمقراطية إذا كان كل فرد يدرك تماما ما له وما عليه، ويميز بين من يخدم مصلحته ومصلحة الشعب عامة. ومع حرية التعبير لمن يطالب بحقوقه بعد أداء واجباته، ومععا حين يتحدث الفرد بالعلم والثقافة في القضية حينها يكون جدير بالانصات اليه. ومع احترام الرأي والرأي الآخر التي يمكن دمج معها حرية الأديان وسياسة التسامح مع المجتمع المتبادل واضع خطوطا عريضة تحت كلمة “متبادل”. ولست مع التعددية السياسية، يجب تكثيف الجهود للنهوض بالبلد الواحد الذي يجمعنا، ﻷن التعددية مؤشر على التفرقة فتضيع وتهدر طاقتنا، وتضارب الآراء ليس صحيا لنحقق هدفنا الواحد والوحيد وهو تقدم البلاد.

في بداياتك الشعرية هل هناك من كان لك عونا في الاستشارة؟

من أخلاق المتعلم أن يستشير ويتعلم من المعلم تواضعا من جهة واعترافا من جهة اخرى، فمن يبتغي العلى يجب ان يتصل اتصالا وثيقا بمن بلغوه.. وأمر الاستشارة بالنسبة لي تمنحني الشيء الكثير؛ أدرك ما لم أستطيع قراءته، أكتشف عواقب ستعرقل طريقي إذن يجب الاستعداد لها، أو أنها لن تصيبني بشيء فأفهم أن الظروف تختلف.. فأود شكركم كمنبر إعلامي أن أتحتم لي فرصة الطل من نافذة الإعلام، وبسؤالكم أن أسافر بمخيلتي ﻷستحضر أسماء كثيرة لها الفصل وجزيل الشكر لما قدمته لي ﻷصل لما أنا عليه اللحظة وكلهم فخر وترقبا لمستقبل أفضل، وعلى رأس اللائحة والدي حفظهما الله وأساتذتي منذ البداية في كل سنة يكتشفون هوايتي فيشجعونني ثم صديق (ة) دربي وأبي الروحي. ..

هل تأثرت بشاعر (ة) معين (ة) وهل ترين أن التأثر ظاهرة صحية؟

ليس تأثر الاقتداء بهم، إلا اني أميل لبعض الشعراء في اختياراتهم للقضايا مثل أحمد مطر ومحمود درويش، وصورة عرضهم كنزار القباني في شخصية امرأة. التأثر ليس ظاهرة صحية، في رأيي على كل شاعر أن يشق طريقه بأسلوبه الخاص تنوعا في الأساليب الشاعرية وإغناء للمكتبة العربية في مجال الشعر، وسيسمح له الأمر أيضا للإبداع أكثر.

كيف تنظرين للمرأة الفلسطينية من وجهة نظرك الشخصية، وماذا تعني لك نضالاتها ضد العدو الصهيوني النازي المحتل للأرض الفلسطينية؟

حقيقة أنه دائما أتساءل عن طاقات المرأة الفلسطينية التي تستطيع بكل فخر وحب أن تنشئ جيلا واعيا منذ صغره بالمسؤولية اتجاه وطنه وتضحي بفلذات كبدها نضالا لرفع الحصار عن أراضي وطنها، فهي وبلا منازع تستحق كل التكريمات والجوائز لما تقدمه من معاني التضحية والتربية القيادية.

ماهي أحلام وطموحات الشاعرة شيماء شرياط التي تريد تحقيقها وتسعى جاهدة لذلك ولم تحققها بعد؟

أحلامي كشاعرة، أطمح أن أفتح الباب على مصراعيه بدلا من أن أطل من شق النافذة ﻷنقل منتوجاتي من الخوصصة الى العمومية.

احصل على تحديثات في الوقت الفعلي مباشرة على جهازك ، اشترك الآن.

اترك رد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.