تازة: أرباب سيارات الأجرة بتاهلة يحتجون على الطرق المهترئة بالإقليم تزامنا مع زيارة عامل الإقليم للزراردة

0

احصل على تحديثات في الوقت الفعلي مباشرة على جهازك ، اشترك الآن.

الحدث 24 : محمد بودويرة (تصوير: ي.ت)

نظم أرباب سيارات الأجرة “الصنف الأول” بتاهلة إقليم تازة صباح اليوم الخميس 5 نونبر الجاري وقفة احتجاجية تزامنا مع زيارة عامل الإقليم لجماعة الزراردة من أجل تدشين مركز التربية و التكوين.

وجسد أصحاب السيارات الأجرة وقفتهم الاحتجاجية بالمدخل الشرقي لمدينة تاهلة، مطالبين بضرورة إصلاح الطريق الإقليمية 5407 الرابطة بين جماعة الزراردة و مدينة تاهلة، والتي تعرف حالة سيئة جدا يستعصي على أصحاب السيارات الخفيفة استعمالها.

وحاول المحتجون لفت انتباه عامل الإقليم الذي توجه إلى الزراردة، لحالة الطريق السيئة و الغير صالح بتاتا للاستعمال، وذالك من خلال يافطات مطالبة بإصلاحها تم رفعها خلال الوقفة الاحتجاجية.

وتعرف الطرق الإقليمية و الثانوية بدائرة تاهلة حالة سيئة، وخصوصا الرابطة بين الزراردة و تاهلة، وتلك التي تربط بين بوزملان و مطماطة (ط.إ 5401)، حيث أصبحت مهترئة و ضيقة جدا ويصعب على العربات الخفيفة إستعمالها، شأنها شأن الرابطة بين مطماطة و تاهلة، و بين بوزملان و الطريق الوطنية رقم 6.

 

هذا، وكان المكتب الإقليمي للمنظمة الديمقراطية لسائقي سيارات الأجرة من (الصنف الأول)، قد أصدر بيانا يعلن من خلاله خوضه إضرابا مدته يوما مصحوبا بوقفة احتجاجية إنذارية يوم الخميس 5 نونبر الجاري ابتداء من الساعة 06 صباحا إلى غاية الرابعة بعد الزوال بشارع 3 مارس بتاهلة في اتجاه الطريق الإقليمية 5407 الرابطة بين تاهلة و الزراردة، موضحا انه عقد اجتماعا مع عامل الإقليم بمقر العمالة يوم الجمعة 19 يونيو الماضي، أثار من خلاله حالة الطرق المهترئة بالإقليم خصوصا الرابطة بين تاهلة و الزراردة ، و الطريق الرابطة بين تاهلة و بوزملان مرورا بمطماطة، غير أن مطالبهم قوبلت بالتماطل الشيء الذي جعلهم يجسدون وقفتهم الاحتجاج صباح اليوم الخميس.

ويذكر أن عامل إقليم تازة حل صباح اليوم الخميس 5 نونبر الجاري بالجماعة القروية الزراردة لتدشين مركز التربية و التكوين بغلاف مالي قدره 320.000,00 درهم.

احصل على تحديثات في الوقت الفعلي مباشرة على جهازك ، اشترك الآن.

اترك رد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.