“المنتدى المغربي للإبداع ” تحتفي بالمبدعين بالرباط

0

احصل على تحديثات في الوقت الفعلي مباشرة على جهازك ، اشترك الآن.

24ميديا:عبد الستار الشرقاوي

وسط أجواء عابقة بنشوة الفخر والكبرياء وبفيض من مشاعر الحب والاعتزاز بالانجازات التي تحققت على كافة المستويات،وبنظرة تفاؤلية مفعمة بالإيمان بالغد الأفضل يحيي اليوم الشعب المغربي قاطبة ذكرى تقديم عريضة الاستقلال يوم 11 يناير 1944 من أجل المطالبة بالاستقلال . وكان على المغاربة انتظار 2/3/1956 لإلغاء الحماية وتحقيق الاستقلال عدا في جهات معدودة من التراب المغربي ضلت ترزح تحت الاستعمار الاسباني ، وطالب المغرب بتحريرها واسترجاعها رسميا ، وهو ما يؤكده خطاب السلطان محمد الخامس في خطاب طنجة التاريخي الذي ألقاه يوم 19 جمادى الأولى 1366 الموافق 20 أبريل 1947. وتخليدا لهذه المناسبة المجيدة، نظمت مساء الجمعة 09.01.2015 المنتدى المغربي للإبداع وإنعاش الذاكرة الوطنية ، تحت الرعاية الملكية السامية لصاحب الجلالة الملك محمد السادس نصره الله ، وتحت إشراف وزارة الثقافة المغربية ، وبتعاون مع المركز السينمائي المغربي ، النسخة الثالثة للمهرجان الوطني لتكريم الفنانين والمبدعين الرواد، تحت شعار ” دور الإبداع في إنعاش الذاكرة الوطنية” بفضاء قاعة الفن السابع. وقد افتتح النشاط بآيات بينات من الذكر الحكيم ، ثم الاستماع إلى النشيد الوطني ليتم الانتقال بعد ذلك كلمة الافتتاح التي ألقتها منشطة ومقدمة الحفل الفنانة المتألقة ” فاطمة بوجو “، من خلالها تقدمت بالشكر لكل الحاضرين على تلبيتهم دعوة الحضور والمشاركة في هذه الأمسية،وكما احتوى الحفل والتي تم خلالها تكريم عدد من الرواد والمبدعين في مجالات الفن والمسرح والسينما كل من مخرجة الفيلم فاطمة علي بويكدي ، والمخرج والمسرحي والسينمائي الأستاذ محمد عاطفي .

تميز حفل الافتتاح بعرض شريط سينمائي مغربي من تأليف إبراهيم علي بويكدي ، وإخراج المخرجة فاطمة علي بويكدي بعنوان ” دموعك يا فريحة ” بطوله الفنانة رشيدة طلال ، ويتناول هذا الشريط موضوع الوحدة الترابية للمملكة المغربية الشريفة ، ومعانات المغاربة الصحراويون المحتجزون بسجون مخيمات العار بتيندوف.

احصل على تحديثات في الوقت الفعلي مباشرة على جهازك ، اشترك الآن.

اترك رد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.