المغرب يمهد لإنهاء الخلاف حول الحدود البحرية مع إسبانيا.. وبوريطة يحدد تاريخ المفاوضات

0

احصل على تحديثات في الوقت الفعلي مباشرة على جهازك ، اشترك الآن.

قال ناصر بوريطة، وزير الشؤون الخارجية والتعاون الإفريقي والمغاربة المقيمين بالخارج، “إن النموذج الجديد للعلاقات بين المغرب وإسبانيا يمكن أن يلهم العلاقات مع الدول الأوروبية الأخرى، على أساس الاحترام المتبادل والطموح ودعم الالتزامات”، معلنا أن “موضوع ترسيم حدود المياه الإقليمية، التي تؤثر بشكل رئيسي على جزر الكناري، ستناقش الشهر المقبل في العاصمة الإسبانية مدريد”.

ووفقل لـصحيفة “لاراثون” الإيبيرية، فقد جاء ذلك، خلال تصريح أدلى به ناصر بوريطة، في مقابلة مع راديو فرنسا الدولي (RFI)، أكد فيه أن “إسبانيا شرعت، منذ عام 2008، في تقييمها الإيجابي لمبادرة الحكم الذاتي للصحراء المغربية”.

وأضاف بوريطة، أن “أولئك الذين يريدون إنشاء هذا الطريق المختصر لا يريدون أن يروا حقيقة أن هناك حركة دولية”؛ وأن “أولئك الذين يواصلون الدفاع عن هذه الخيارات البالية هم أقلية صغيرة تريد استغلال قضية الصحراء وإطالة أمد الوضع الراهن الذي يضر بالاستقرار الإقليمي”. وشدد الوزير على أن “الموقف الإسباني جزء من حركة يمكن رؤيتها على المستوى الأممي والأوروبي والإفريقي والعربي”.

المغرب يمهد لإنهاء الخلاف حول الحدود البحرية مع إسبانيا.. وبوريطة يحدد تاريخ المفاوضات

وعن لقائه الأخير مع الوزير الإسباني، خوسي مانويل ألباريس، قال إن “الروابط البحرية أعيدت من جديد، حيث اجتمع فريق العمل المعني بالهجرة واتخذ قرارات؛ منها تسير الاستعدادات لعملية العبور المغربية عبر مضيق جبل طارق في الاتجاه الصحيح ؛ كما ستعقد طاولات العمل حول ترسيم الحدود البحرية، وحول إدارة المجال الجوي الشهر المقبل في إسبانيا”.

وبشأن اجتماع التحالف الدولي ضد داعش، الذي عقد لأول مرة في القارة الأفريقية منذ إنشائه عام 2014 بمشاركة 70 وفدا، شدد بوريطة على أن “انتشار داعش وحركات أخرى في أفريقيا. ومن هنا تأتي الحاجة إلى أن يأخذ التحالف هذا الواقع بعين الاعتبار”.

وأشار وزير الشؤون الخارجية والتعاون الإفريقي والمغاربة المقيمين بالخارج، إلى أننا “لسنا بحاجة إلى تطوير استراتيجية لمكافحة الإرهاب في إفريقيا، لكننا بحاجة إلى تعزيز الاستراتيجيات القائمة. وشدد على ذلك على الصعيد الوطني أولاً، ثم دون الإقليمي”.

احصل على تحديثات في الوقت الفعلي مباشرة على جهازك ، اشترك الآن.

اترك رد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.