المستشفى الإقليمي بمدينة سيدي سليمان نقص في الموارد البشرية واعتداءات متكررة للشغيلة

0

احصل على تحديثات في الوقت الفعلي مباشرة على جهازك ، اشترك الآن.

الحدث24:من سيدي سليمان

نظمت الكونفدارية الديمقراطية للشغل والاتحاد المغربي للشغل وقفة احتجاجية أمام المندوبية الإقليمية للصحة بمدينة سيدي سليمان , وذلك يوم 18-9-2015 , على الساعة 11 صباحا , في جو يتسم بالهدوء والاحترام ,وفي هدا الصدد توصلت الجريدة ببيان يتضمن الوضع المتردي الذي آلت إليه الأوضاع داخل المؤسسات الصحية حيث غياب التجهيزات الطبية وتقادمها , بالإضافة إلى غياب الأدوية والنقص الحاد في الموارد البشرية والمعدات والمستلزمات الطبية , كما ذكر البيان الاعتداءات المتكررة في حق الشغيلة الصحية من طرف المرتفقين وذويهم واللذين استغلوا غياب الأمن باعتبار السب والشتم ,و كدا التهديد والوعيد , أصبح واقعا يوميا الفته الأطر الصحية في انتهاك صارخ لكرامتهم وحقوقهم , أضف إلى ذلك الاعتداء الجسدي الذي تضطر الشغيلة إلى تجرع مرارته أمام صمت مريب للسلطات الأمنية والقضائية والوزارة الوصية , كما ذكر البيان حالات اللامن التي يعيشها موظفو المراكز الصحية الحضرية والقروية على حد سواء بالإقليم ,أو مستعجلات القرب بمدينة سيدي يحيى الغرب, تستوجب تحركا عاجلا وفوريا لجميع الفاعلين في الشأن الصحي , مع الانخراط الفعلي لجميع السلطات والمسؤولين بالإقليم على توفير الحماية والأمن اللازمين لضمان سلامة الشغيلة , حتى يتأتى لها الاشتغال في ظروف جيدة ,وحسب البيان جاءت مجموعة من المطالب ,تتمثل في , ضرورة توفير التجهيزات الضرورية والمستلزمات الطبية , مع تعزيز المرافق والمؤسسات الصحية بالموارد البشرية , وكدا تعزيز المراكز الصحية والمستشفى الإقليمي بحراس امن لتوفير الحماية اللازمة , وكذلك التضامن المطلق واللامشروط ومؤازرة كل ضحايا الاعتداءات…..الخ ,وعليه ,تم رفع شعارات مناوئة للاعتداءات المتكررة التي تحدث بالمستشفى , كما دعت النقابات السيد وزير الصحة و السلطات الأمنية والقضائية ,توفير الحماية القانونية للشغيلة الصحية , صونا لشرف كرامتهم وسلامتهم الجسدية

احصل على تحديثات في الوقت الفعلي مباشرة على جهازك ، اشترك الآن.

اترك رد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.