الكلاب الضالة تغزو شوارع وأزقة سيدي سليمان

0

احصل على تحديثات في الوقت الفعلي مباشرة على جهازك ، اشترك الآن.

الحدث24: جلال كني

عادت الكلاب الضالة للانتشار في شوارع وأزقة مدينة سيدي سليمان ، لتبعث من جديد في الأذهان وفيات بسبب داء السعار السنة الماضية. إذ أنه وفي غياب مصالح المجلس البلدي، والجهة المختصة بمحاربة هذه الظاهرة، أصبحت الكلاب الضالة تشكل خطرا حقيقيا على ساكنة المدينة والقرى المجاورة. وقد لوحظ، أن أعداد هذه الكلاب الشرسة تزايدت في الآونة الأخيرة بشكل أكبر مما كانت عليه في السابق، حيث أصبح السكان لا يغمض لهم جفن، من كثرة النباح المزعج ليلا، هذا فضلا على أن هذه الكلاب المخيفة، تهدد سلامة المصلين الذين يرتادون المساجد لصلاة الفجر،.
وفي ظل هذا الوضع المرعب الذي تبثه الكلاب الضالة في نفوس الساكنة، يتخوف الأطفال من الخروج من منازلهم للعب، تفاديا للوقوع بين أنياب هذه الحيوانات الشرسة المنتشرة هنا وهناك في الشوارع والأزقة تزيد من تشويه المشهد العام في المدينة..
حيث إن المجلس البلدي ينأى بنفسه عن التفكير في محاربة هذه الظاهرة بالوسائل المتاحة. وليس هذا فقط، فالكلاب الضالة تساهم في تلويث البيئة جراء بحثها عن الطعام في صناديق القمامة والأكياس البلاستيكية، مما يساهم في انتشار القاذورات والميكروبات في الشوارع والأزقة. وتطالب الساكنة السلطات المحلية برفع هذا الوضع الرديء وذلك بتفعيل حملات التطهير لمحاربة ظاهرة الكلاب الضالة التي تنشر الذعر في المنطقة،علما ان مبزانية جد هامة تخصص سنويا لهذا الغرض. وهاته الصور هي من حي اكدال دائما بمدينة سيدي سليمان

 

احصل على تحديثات في الوقت الفعلي مباشرة على جهازك ، اشترك الآن.

اترك رد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.