الفيفا يرد على مطلب إعادة مباراة الجزائر والكاميرون

0

احصل على تحديثات في الوقت الفعلي مباشرة على جهازك ، اشترك الآن.

أعلن الاتحاد الجزائري لكرة القدم وصول رد من لجنة الحكام في الاتحاد الدولي لكرة القدم (فيفا) بخصوص التحفظات التي عبر عنها الجانب الجزائري حول المباراة ضد الكاميرون في الدور الفاصل للتصفيات الأفريقية المؤهلة إلى كأس العالم 2022 في قطر.

وتقدمت الجزائر باحتجاج بداعي التعرض لظلم تحكيمي أمام الكاميرون، وذكرت تقارير محلية أن اتحاد الكرة الجزائري كان يسعى إلى معاقبة الحكم الغامبي باكاري غاساما وإعادة المباراة التي انتهت بفوز الكاميرون 2-1 وتأهلها إلى مونديال قطر.

ووفقا لبيان نشره الاتحاد الجزائري لكرة القدم اليوم السبت، قالت لجنة الحكام على مستوى الفيفا “إننا نأسف، أنه حسب تقديركم، قد تكون قرارات الحكام أثرت بشكل سلبي على مجرى المباراة”.

وتابع البيان “وقد أخذنا علما بكل العناصر الواردة ضمن مراسلتكم ويمكننا أن نؤكد لكم أن جميع الأحداث التي وقعت في أثناء اللقاء قد تمت دراستها بكل عناية من قبل حكام الفيديو (فار)، طبقا لقوانين اللعبة ولبروتوكول حكم الفيديو المساعد”.

واكتفى الاتحاد الجزائري بذلك من دون تفاصيل أخرى أو تعقيب بشأن إمكانية اتخاذ مزيد من الخطوات القانونية بعد قرار الفيفا.

واتهم المعلق الرياضي الجزائري، حفيظ دراجي، اتحاد الكرة في بلاده بالتلاعب بمشاعر الجزائريين وعدم نشر خطاب الفيفا كاملا، وقال -عبر تغريدة على حسابه الرسمي في تويتر- “لا يزال الاتحاد الجزائري يتلاعب بالمشاعر من خلال نشره لجزء بسيط من خطاب الفيفا، عوض مصارحتهم بكل المضمون الذي كان متوقعا لأن ملف الشكوى لم يكن يحتوي على أدلة للأسف”.

وأضاف أنه “يجب ألا نتوقف عن محاربة الظلم والفساد في كرة القدم على مستوى الكاف والفيفا، ومحاربة التقصير والرداءة عندنا”، في إشارة إلى المطالبة بمحاسبة المقصرين في اتحاد الكرة واستبعادهم.

احصل على تحديثات في الوقت الفعلي مباشرة على جهازك ، اشترك الآن.

اترك رد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.