الصحة العالمية: جائحة كورونا لم تنتهِ بعد

0

احصل على تحديثات في الوقت الفعلي مباشرة على جهازك ، اشترك الآن.

لفت المدير العام لمنظمة الصحة العالمية أدهانوم غيبريسوس، يوم الثلاثاء، إلى أن جائحة فيروس كورونا (كوفيد-19) ”لم تنتهِ بعد“.

وحذر غيبريسوس من الفكرة القائلة بأن المتحورة أوميكرون لا تسبب الأذى.

 

وقال في مؤتمر صحافي: ”تواصل أوميكرون اكتساح العالم.. لا تخطئوا، تتسبب أوميكرون في دخول المستشفيات وتوقع وفيات، وحتى الحالات الأقل خطورة تُثقل كاهل مؤسسات الرعاية الصحية“.

والأربعاء الماضي، حذر غيبريسوس من أن المتحورة أوميكرون، التي تنتشر بوتيرة لم يشهدها العالم منذ بدء وباء كوفيد-19، ”تبقى فيروسا خطرا“ رغم أنها تتسبب بعوارض أقل شدة.

وقال حينذاك إنه ”رغم أن أوميكرون تسبب عوارض أقل خطورة من دلتا (المتحورة التي كانت مهيمنة حتى الآن)، إلا أنها تبقى فيروسا خطرا، خصوصا للأشخاص غير المطعمين“.

وكان خبراء منظمة الصحة العالمية حذروا من أن الاكتفاء بإعطاء جرعات لقاح معززة لا يشكل استراتيجية قابلة للاستمرار في مواجهة المتحورات الناشئة، ودعوا إلى لقاحات جديدة تحمي بشكل أفضل من انتقال العدوى.

وقالت اللجنة الاستشارية الفنية حول كوفيد-19 في منظمة الصحة العالمية، في بيان يوم الثلاثاء الماضي: ”ثمة حاجة إلى تطوير لقاحات مضادة لكوفيد-19 ذات فاعلية عالية للوقاية من الإصابة وانتقال العدوى، وأشكال الإصابة الحادة والوفاة“.

ويواصل مرض ”كوفيد 19″، الذي يسببه فيروس كورونا، الانتشار في شتى أنحاء العالم، مع تفشي المتحور الجديد ”أوميكرون“.

وبحسب موقع ”لايف لاين“ الصحي، فإن الخبراء يلاحظون أن أوميكرون ”معدٍ للغاية، لكن يبدو أنه أقل قدرة على إحداث إصابات خطيرة“.

وذكروا أنه ”من المبكر القول إن كل شخص في هذا الكوكب سيصاب بالمتحور الجديد“، مشيرين إلى أن ”التعرض للمتحور في المستقبل القريب لا يعني بالضرورة الإصابة بالمرض، رغم قدرته الكبيرة على التفشي“.

وخلصوا إلى أن ”أوميكرون“ قد يؤدي إلى ”مناعة القطيع، الأمر الذي يجعل من الوباء موسميا مثل الأوبئة السابقة، وأقل خطرا مما سبق“.

ويعرف المتحور الجديد بأنه شديد العدوى، لكنه أقل حدة من المتحورات السابقة.

وتشير معدلات الاستشفاء (دخول المستشفى) بسبب ”أوميكرون“ إلى أنه قد يتطور إلى شكل أكثر ضعفا، على غرار فيروسات الإنفلونزا التي تنتشر منذ فترة طويلة بين البشر.

احصل على تحديثات في الوقت الفعلي مباشرة على جهازك ، اشترك الآن.

اترك رد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.