إحتقان كبير داخل مجلس جماعة الرباط

0

يعيش مجلس جماعة الرباط، على وقع احتقان كبير، بسبب صراعات بين عمدة العاصمة أسماء أغلالو وأعضاء المعارضة.

ووجهت فرق المعارضة، مرارا انتقادات لاذعة إلى رئيسة المجلس، بعد فشلها في اتخاذ قرارات شجاعة لإنهاء جميع المعيقات، التي تؤرق بال الساكنة، مع تنزيل بعض القرارات بشكل عشوائي.

ومن بين أبرز الملفات التي شكلت نزاعا بين فرق المعارضة ورئيسة المجلس، هو غياب برنامج شامل يتعلق بتحسين ظروف عيش الساكنة، مع عدم تشجيع الاستثمار على مستوى المدينة، بالإضافة إلى عدم إيجاد حلول لعدد من المشاكل التي يعاني منها المجلس لسنوات.

كما تزال عمدة العاصمة، تواجه الكثير من الاحتقان من طرف فرق المعارضة داخل المجلس، بعدما تجاهلت طلبات التحقيق والاستفسارات التي باتت تتهاطل على مكتبها، بخصوص ملف الموظفين الأشباح.

وتسود حالة من التذمر في نفوس أرباب المقاهي والمطاعم، بعدما قررت رئيسة المجلس برفع الرسوم المطبقة على واقي الشمس الزجاجي من 80 درهما إلى 525 درهما للمتر، في حي أكدال وحي الرياض، وإلى 320 درهما في حي حسان، و280 درهما في حي اليوسفية، تؤدى كل ثلاثة أشهر.

وانتقدت الجمعية الوطنية لأرباب المقاهي والمطاعم بالمغرب، اتهامات عمدة العاصمة الرباط المهنيين بالتهرب من أداء واجبات الاحتلال المؤقت للملك العمومي.

وأبرزت الجمعية، أن أغلالو تروج فقط المغالطات والقرار الذي تم اتخاذه سيكون له وقع سلبي على المهنيين الذين تضرروا بشكل كبير خلال فترة الجائحة، وما زال القطاع لم ينتعش إلى حدود اللحظة، مع تشديدهم لمسألة رفع سقف الاحتجاجات خلال قادم الأيام.

اترك رد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.