إحتجاجا على رفض توليها الرئاسة..مالي تنسحب من مجموعة دول الساحل الخمس

0

احصل على تحديثات في الوقت الفعلي مباشرة على جهازك ، اشترك الآن.

قررت مالي، الإنسحاب من مجموعة دول الساحل الخمس ومن قوتها العسكرية لمحاربة المسلحين، وذلك احتجاجا على رفض توليها رئاسة هذه المنظمة الإقليمية التي تضم موريتانيا وتشاد وبوركينا فاسو والنيجر.

وقالت مالي في بيانٍ لها إنّ “الحكومة قرّرت الانسحاب من كل أجهزة مجموعة دول الساحل الخمس وهيئاتها بما فيها القوّة المشتركة لمكافحة الإرهاب”.

وأعلنت باماكو في البيان “رفضها بشدة ذريعة دولة عضو في مجموعة دول الساحل الخمس تستند إلى الوضع السياسي الداخلي لمعارضة تولي مالي رئاسة مجموعة دول الساحل الخمس”.

وبحسب الحكومة المالية “تتصل معارضة بعض دول مجموعة دول الساحل الخمس رئاسة مالي بمناورات دولة خارج الإقليم ترمي بشدة إلى عزل مالي” من دون توضيح هوية هذه الدولة.

وحسب البيان كان من المفترض أن تستضيف باماكو في فبراير 2022 مؤتمرا لقادة دولها على أن “تكر س بدء (ولاية) الرئاسة المالية لمجموعة دول الساحل الخمس” لكن “بعد مرور نحو ثلاثة أشهر” على هذا الموعد “لم يعقد” الاجتماع، .

وتشكلت مجموعة دول الساحل الخمس في العام 2014 فيما أطلقت قوتها لمكافحة المسلحين في العام 2017.

احصل على تحديثات في الوقت الفعلي مباشرة على جهازك ، اشترك الآن.

اترك رد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.