إحتجاجات أمام مقر عمالة سيدي سليمان وآخرون تجمهرو أمام المستشقى الإقليمي

0

احصل على تحديثات في الوقت الفعلي مباشرة على جهازك ، اشترك الآن.

الحدث24:

استفاقت ساكنة مدينة سيدي سليمان صبيحة يوم الخميس – الجمعة 2 أكتوبر 2015 على جريمتين قتل الأولى جريمة قتل بشعة راح ضحيتها شاب في مقتبل العمر والثانية حادثة سير مأسوية راح ضحيتها شاب في ريعان شبابه أبطالها أصحاب “التربورتور”.
وتعود تفاصيل الحادث التي سبق وأن نشرنا مقالا مفصلا عنها إلى خلاف وملاسنات ونزاع نشب بين الضحية صاحب دراجة نارية ثلاثية العجلات( تريبورتور)، وصاحب سيارة للنقل السري حول ركاب نزلوا من حافلة النقل قادمة من مدينة بركان اشتدت المزايدات بالكلام الساقط بينهما وصلت إلى حد التبادل اللكمات وتطور إلى جريمة قتل بشعة بعدما أشهر سكينه صاحب سيارة النقل السري وبتوجيه طعنتين على مستوى البطن والقلب أردته جثة
وأما الجريمة الثانية فقد كان الهالك ضحية لسباق دراجتين ذات ثلاثية عجلات “تيبورتور ” كانت تجوب شوارع سيدي سليمان بعدما أفاد شاهد عيان من حي الغماريين على أن الدراجتين المذكورتين شاهدهم يمرون بسرعة جنونية بدون مبالاة للراجلين ليفاجأ الهالك بالدراجتين صدمته الأولى لتعيده لدراجة الثانية التي عجلت بوفاته متأثر بإصابة خطيرة نقل على إثرها إلى المستشفى الإدريسي بالقنيطرة بحيث وافته المنية بذات المستشفى
وعلى إثر هذه الحالات التي شهدتها مدينة سيدي سليمان احتج مساء يوم الجعمة عائلة الضحية التي توفي إبنه على يد سائق سيارة نقل السري ووصباح يوم السبت عائلة الهالك التي كان ابنهم ضحية تهور والسرعة المفرطة ل “أصحاب التربورتور ”
امام مقر عمالة سيدي سليمان على عدم تسليم جثة الضحية رغم مرور ثلاثة أيام عن الحادث محملين المسؤولية للمندوبية الإقليمية في عدم الإسراع بالقيام بالإجراءات القانونية والطبية لتسليم الجثة لدويه، وفي الغياب التام للمخاطب بالمستشفى الإقليمي مما أدى بهم إلى الاحتجاج صبيحة يوم السبت أمام العمالة للتعبير عن غضبهم وتدمرهم بمسؤولي قطاع الصحة هذا وقد قام عامل إقليم سيدي سليمان بواجبه وقد ربط اتصالاته وسمح للأسرة من رؤية ابنهم الذي راح في ريعان شبابه
وللإشارة تعرف مدينة سيدي سليمان فوضى عارمة ولا تنتهي لأصحاب التربورتور في خرقهم السافر لاحترام قانون السير بالإضافة إلى الجرائم التي ترتكب بواسطة هذه الناقلة بعض الأحيان يقومون باختطاف فيتات والبعض يقوم بالسرقة الموصوفة والبعض يفضل احتساء الخمر بداخل وبالبعض تحت تأثير المخدرات ويضع سماعات في آذنيه ولا يبالي بالراجلين خصوصا بشارع محمد الخامس قرب محطة القطار التي تعرف فوضى عارمة لهؤلاء .

سيدي-سليمان سيدي-سليمان1سيدي-سليمان

احصل على تحديثات في الوقت الفعلي مباشرة على جهازك ، اشترك الآن.

اترك رد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.