“أونسا” تحذر المغاربة من اقتناء شوكولاتة “كيندر”

0

احصل على تحديثات في الوقت الفعلي مباشرة على جهازك ، اشترك الآن.

حذر المكتب الوطني للسلامة الصحية للمنتجات الغذائية، المعروف اختصار بـ (أونسا) من اقتناء مجموعة أنواع من شوكولاتة “كيندر”، لاحتمال تلوثها ببكتيريا “السلامونيلا” التي تسبب تسمما غذائيا، مؤكدا أنه قام بتعزيز ضوابط الاستيراد لجميع منتجات ماركة “كيندر”، ويعمل على السحب الفوري من دائرة التسويق لدُفعات المنتجات المشبوهة.

وأضاف المصدر ذاته، أن الأمر يتعلق بكل من أنواع “كيندر سوربرايز” التي أوزانها ما بين 20 و100 غرام، مع تواريخ انتهاء الصلاحية بين نهاية يونيو 2022 ونهاية أكتوبر 2022، و”كيندر شوكو بونس” مع تواريخ انتهاء الصلاحية بين نهاية أبريل ونهاية غشت من السنة الجارية، و”كيندر ميني” مع تواريخ انتهاء الصلاحية بين نهاية أبريل ونهاية غشت من السنة ذاتها، و”كيندر هابي مومنت” و”كيندر ميكس” التي تاريخ صلاحيتها حتى غشت المقبل.

كما دعا المكتب الوطني للسلامة الصحية للمنتجات الغذائية، كتدبير احترازي، المستهلكين إلى عدم شراء المنتجات المشار إليها أعلاه ويطلب من الأشخاص الذين يحتفظون بها عدم استهلاكها.

وفي بريطانيا، أصيب نحو 57 شخصاً معظمهم من الأطفال، بتسمّم غذائي بسبب بكتيريا السالمونيلا بعد تناولهم شوكولاتة “كيندر سوربرايز” التي تسوّق على شكل بيض.

ونقلت “بي بي سي”، عن وكالة معايير الغذاء في بريطانيا إن شحنات من هذه الشوكولاتة قد سحبت من السوق لحتمال تلوّثها بالبكتيريا.

ونصحت الوكالة بعدم استهلاك بعض الأنواع من هذه الشوكولاتة. كتلك التي تباع في وزن 20 غراما. والتي يتراوح تاريخ انتهاء صلاحيتها بين 11 غشت و7 أكتوبر 2022.

من جهتها، قالت شركة فيريرو المنتجة للشوكولاتة، إن الفحص لم يثبت إصابة منتجات كيندر المعروضة للبيع بالسالمونيلا.

وأضافت الشركة في بيان :”نحن نأخذ الأمور المتعلقة بسلامة الغذاء على محمل الجد، ونعتذر بصدق عما حدث”.

احصل على تحديثات في الوقت الفعلي مباشرة على جهازك ، اشترك الآن.

اترك رد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.