المدير العام : نسيم السعيدي | مدير النشر : حسن الحماوي |نائب مدير النشر : عبد السلام بوستى| رئيس التحرير : محمد بودويرة | الهاتف : 0600683933
الرئيسية » السلايدر » ورزازات .. عامل الاقليم يشرف على حفل توديع الحجاج المتوجهين إلى الديار المقدسة

ورزازات .. عامل الاقليم يشرف على حفل توديع الحجاج المتوجهين إلى الديار المقدسة

ورزازات - مروان قراب

ترأس السيد عبد الرزاق المنصوري عامل إقليم ورزازات ، مساء يوم السبت 29 يوليوز 2018 بقصر المؤتمرات بورزازات، حفلا على شرف حجاج الإقليم المتوجهين إلى الديار المقدسة لأداء مناسك الحج برسم موسم 1439ه/ 2018م، والبالغ عددهم 154 حاجا و حاجة ومرافقة.

وذكر عامل الإقليم، في كلمة بالمناسبة، بالتوجيهات السامية لأمير المؤمنين صاحب الجلالة الملك محمد السادس التي يوصي بها الحجاج المغاربة المتوجهين إلى الديار المقدسة والتي تؤكد بالأساس على ضرورة التزود بالتقوى والتحلي بمكارم الأخلاق و التسامح، و التركيز على العبادة الخالصة لله، والتنافس في إتيان الطاعات، والمداومة على التسبيح والتكبير والاستغفار.

كما دعا  السيد العامل، الحجاج الميامين إلى حسن تمثيل بلادنا، وأن يكونوا خير سفراء لها والاستعداد لهذه الرحلة المباركة والانضباط والتمسك بأخلاق الإسلام ومحامده لكي تتم مناسك حجهم على الوجه الشرعي وليكون حجهم مبرورا وسعيهم مشكورا وجزاؤهم موفورا، كما أهاب بهم إلى التعاون مع البعثات المغربية المؤطرة لهم والامتثال للترتيبات والتدابير التي تتخذها السلطات المختصة بالديار المقدسة، والدعاء الصالح لأمير المؤمنين صاحب الجلالة الملك محمد السادس في تلك البقاع الطاهرة وعند أداء مناسك الحج والعمرة وعند الوقوف بعرفات، باطراد العز والسؤدد ودوام الحفظ والتمكين، وأن ينعم عليه بنعم الصحة والعافية وأن يقر عيني جلالته بولي عهده صاحب السمو الملكي الأمير مولاي الحسن وأن يشد أزره بشقيقه السعيد الأمير مولاي رشيد وأن يحفظه في كافة أفراد الأسرة الملكية الشريفة، وأن يمطر شآبيب الرحمة والغفران على روحي جلالة المغفور لهما محمد الخامس والحسن الثاني طيب الله ثراهما.

ودعاهم إلى تجسيد، قيم التسامح والتلاحم والحوار البناء ونبذ الخلاف والنزاع والتمسّك بتعاليم الإسلام في الوحدة والوئام، على أساس الوسطية والاعتدال، ونبذ التفرقة.

وأشاد بالمجهودات التي بذلتها المصالح المختصة بالإقليم لإعداد الملفات الإدارية للحجاج والمتعلقة بتيسير أداء هذه الفريضة بكل ما يتطلبه الأمر من جدية واحترافية، منوها في نفس السياق بالمجهودات التي بذلها كل من المجلس العلمي المحلي والمندوبية الإقليمية للشؤون الإسلامية ومندوبية وزارة الصحة من خلال دروس التوعية والتأطير الديني والصحي التي نظموها لفائدة الحجاج والتي من شأنها أن تساعدهم على أداء مناسكهم في أحسن الظروف.

وفي مداخلة كل من ممثل المجلس العلمي المحلي بورزازات وممثل المندوبية الإقليمية للصحة بورزازات، أشاروا إلى كيفية أداء مناسك الحج والعمرة والإرشادات الإدارية والطبية التي يتعين على الحجاج إتباعها والتقيد بها وما يتوجب على ضيوف الرحمان الالتزام به في تلك البقاع الطاهرة من خصال حميدة وصفات حسنة كالصبر والتسامح والتلاحم والحوار البناء ونبذ الخلاف والنزاع والتفرقة والاعتدال وبأداء المناسك على أتم وجه طبقا لتعاليم ديننا الإسلامي الحنيف والإجراءات الوقائية الواجب اتباعها من طرف الحجاج من اجل سلامتهم والحفاظ على صحتهم.

وقد اختتم هذا الحفل بالدعاء الصالح لمولانا أمير المؤمنين صاحب الجلالة الملك محمد السادس نصره الله وأقر عينه بولي عهد المحبوب صاحب السمو الملكي الأمير مولاي الحسن وشد أزره بشقيقه السعيد صاحب السمو الملكي الأمير مولاي رشيد وكافة أفراد الأسرة الملكية الشريفة والترحم على روح الفقيدين جلالتي الملكين المغفور لهما محمد الخامس والحسن الثاني طيب الله ثراهما ونور ضريحيهما.

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *