المدير العام : نسيم السعيدي | مدير النشر : حسن الحماوي |نائب مدير النشر : عبد السلام بوستى| رئيس التحرير : محمد بودويرة | الهاتف : 0600683933
الرئيسية » اخبار وطنية » طاطا: أطر الإدارة التربوية في وقفة حاشدة أمام المديرية الإقليمية (بالصور)

طاطا: أطر الإدارة التربوية في وقفة حاشدة أمام المديرية الإقليمية (بالصور)

الحدث 24   

تفعيلا للبرنامج النضالي الذي سطره التنسيق الثلاثي لأطر الإدارة التربوية غلى المستوى الوطني في بيانه الصادر يوم الأربعاء 14 نونبر الجاري، والداعي إلى تنظيم وقفات احتجاجية إقليمية، نظم إداريو طاطا وقفة احتجاجبة حاشدة صباح يوم أمس الخميس أمام المديرية الإقليمية لوزارة التربية الوطنية ابتداء من الساعة الحادية عشر.

وصدحت حناجر المحتجين بشعارات قوية تدين المقاربة التي تنتهجها الوزارة تجاه ملفهم المطلبي، والمتمثل في رد الاعتبار لهذه الفئة عبر إدماجهم في إطار متصرف تربوي منذ تاريخ أول إسناد بدون قيد ولا شرط، مع تقليص المدة اللازمة للمشاركة في الحركة الانتقالية إلى سنة واحدة بدل ثلاث سنوات إسوة بباقي أطر الوزارة من هيأة التدريس وهيأة التأطير والمراقبة التربوية…إلخ

وطالب المحتجون أيضا بالتدقيق في المهام الموكولة إليهم، وبحقهم في الالتحاق بأزواجهم فور انتقالهم ضمانا للاستقرار النفسي والاجتماعي لأسرهم، وبتمكينهم من الحركية بين الأسلاك الثلاث، فضلا عن توفير شروط ملائمة للعمل من بنيات تحتية، سكنيات، رفع صبيب كل من الهاتف والانترنت، وسائل لوجستيكية، تمتيع المؤسسات التعليمية بالاستقلالية المالية، تقليص ساعات العمل الأسبوعية إلى 32 ساعة بدل 38 المعمول بها، وتجويد التكوينات والرفع من التعويضات.

وفي تصريح للسيد أحمد رحالي بصفته رئيسا للجمعية الوطنية لمديرات ومديري التعليم الابتدائي بإقليم طاطا خصّ به موقع الحدث 24، قال فيه “اليوم الخميس 22 نونبر 2018، يوم تاريخي لنضال أطر الإدارة التربوية بإقليم طاطا، من خلال تجسيد هذه الوقفة الاحتجاجية للجمعيات الثلاث أمام مقر المديرية الإقليمية لوزارة التربية الوطنية”.

وأضاف مؤكدا “أن هذه الوقفة الاحتجاجية تأتي في إطار البرنامج النضالي الذي وضعه التنسيق الثلاثي الذي يضم ثلاث جمعيات وطنية: الجمعية الوطنية لمديرات ومديري التعليم الابتدائي بالمغرب، الجمعية الوطنية لمديرات ومديري الثانويات العمومية بالمغرب، والجمعية الوطنية للحراس العامين والنظار ورؤساء الأشغال ومديري الدراسة”.

وأشار “الرحالي” إلى أن “أطر الإدارة التربوية بقلعة الصمود طاطا وقفوا وقفة النضال والصمود من أجل انتزاع حقوقهم المسلوبة رافعين شعارات تندد بأوضاعهم المزرية، وكذا صمت الوزارة وتعنتها وصدها باب الحوار في وجه فئة تلعب دورا أساسيا داخل منظومة التربية والتكوين”. وأورد “أن الإداري عازم على المضي قدما بمعركته إلى الأمام من أجل الاحترام، من أجل الكرامة، من أجل إطار منصف وعادل بدون قيد أو شرط”.

وجدير بالذكر أن هذه الوقفة الاحتجاجية قد عرفت حضورا وازنا للتنظيمات النقابية بالإقليم مجسّدة تضامنها مع المحتجين، حيث صرّح الكاتب الجهوي للنقابة الوطنية للتعليم السيد فريد الخمسي للحدث 24 معلنا عن “مساندتهم للأطر الإدارية دفاعا عن مطالبهم العادلة وعلى رأسها الحق في الإطار المنصف”، ومؤكّدا على “دعمهم اللامشروط للمعارك البطولية التي يخوضها أطر الإدارة داعيا إلى ضرورة وحدة الصف من أجل وقف مسلسل الإجهاز على المكتسبات من طرف الحكومة”.

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *