الرئيسية » السلايدر » شاب من هواة إستكشاف مناطق المغرب المخفية يلقى حتفه بإحدى مغارات أكلمام أزكزا

شاب من هواة إستكشاف مناطق المغرب المخفية يلقى حتفه بإحدى مغارات أكلمام أزكزا

خنيفرة: فريد نعناع

اعتاد عدد من الشباب تفقد واستكشاف مناطق المغرب المخفية ، وخاصة زوايا خفية من الاطلس المتوسط ، واكتشاف مغاراته التي لا تعد ولا تحصى ، والتي تكونت خلال العهد الجيولوجي الاول والثاني .

وفي هذا الصدد اقبل مجموعة من شباب مدينة لفقيه بن صالح ، لاستكشاف الموروث الطبيعي والثقافي والتاريخي للأطلس المتوسط ، لكن الى حين كتابة هذه الاسطر لم تكشف لحد الان ظروف تهاوي احدهم في أخدود لمغارة معروفة بأكلمام ازكزا اول امس الثلاثاء ،

وبعد الاتصال بالمصالح المعنية والسلطات المحلية حاول عناصر الوقاية المدنية التابعة للقيادة الاقليمية للوقاية المدنية البحث والتنقيب عنه او عن الجثمان ان كان قد فارق الحياة ، وبالفعل تم العثور على الجثة صباح امس الاربعاء وانتشالها بصعوبة نظرا لصعوبة تضاريس المغارة والنزول اليها علما اننا في بداية فصل الربيع والارض متشبعة بالمياه الامطار تجعل سقف المغارة في تقاطر غزير لمياه الامطار ، وحسب المعطيات التي وردت على الجريدة  فالضحية يبلغ من العمر خمسة وعشرون من العمر ، ومن هواة الاستكشاف والسفر ، الا ان هوايته حكمت الى جانب قدره بتحديد اجله .
ما يدعو الى الاستفسار حول حماية الزوار لهذه المواقع الايكولوجية ، وحول رواية سمعت قديما لما يسمى بالمنتزه الوطني ولم تعد تذكر لغرض في نفس يعقوب ، حلم رسمي لم يرى النور ابدا للنهوض بالسياحة الجبلية لخنيفرة يضمن شروط الراحة والسلامة للزوار ، للاستفادة من الموروث الثقافي والبيئي للاقليم دون تسجيل ضحايا قد يؤثر على عدد الوافدين للاستمتاع بما لهم في وطنهم .

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *