المدير العام : نسيم السعيدي | مدير النشر : حسن الحماوي |نائب مدير النشر : عبد السلام بوستى| رئيس التحرير : محمد بودويرة | الهاتف : 0600683933
أخبار عاجلة
الرئيسية » السلايدر » بالصور:المدرسة الوطنية للهندسة المعمارية بمراكش ……..استراتيجية التكوين محلية بمواصفات دولية

بالصور:المدرسة الوطنية للهندسة المعمارية بمراكش ……..استراتيجية التكوين محلية بمواصفات دولية

الحدث24
عرفت المدرسة الوطنية للهندسة المعمارية بمراكش انتقالة نوعية ومسار حافل بمجموعة من الأنشطة والشراكات التي تهم مجال التكوين وتبادل الخبرات مع مجموعة من المؤسسات وطنيا ودوليا وسيرا على هذا النهج ستشهد المدرسة خلال هذا الموسم الدراسي 2018 – 2019 ولأول مرة تدريس فوج السنة الخامسة بالمدرسة و الذي سيتم تدشينها يوم 17 شتنبر الجاري، وكذلك موسم 2019 – 2020 فوج السنة السادسة، وبذلك سيتم استكمال الشروط البيداغوجية لتكوين المهندس المعماري، وقد سخرت المدرسة لذلك ثلة من خيرة أساتذة الهندسة المعمارية بالمغرب, مع الحرص على الرقي بالمستوى التعليمي داخل المدرسة, وجعل هذه الأخيرة مشتلا لمهندسي معمار المستقبل لبناء مغرب الغد.
كما ستشهد أيام 18, 19, 20, 21 و 22 مارس القادم تنظيم الدورة الرابعة للقاءات المعمارية بالمدرسة الوطنية للهندسة المعمارية بمراكش, هذا الحدث الذي دأبت المدرسة على تنظيمه كل سنة, حيث يشكل محطة هامة لطلبة المدرسة للاستفادة من خلال الاحتكاك بمهني وفاعلي القطاع المعماري بالمغرب، وبالإضافة إلى ذلك يمثل هذا الحدث فضاء للمواطنين العاديين للاكتشاف عالم المعمار والاطلاع على آخر المستجدات في المجال ونشر ثقافة التعمير على أوسع نطاق.
إلى جانب الأدوار التي تقوم بها المدرسة في مجال التكوين و التأطير, تسعى إلى أن تكون فاعلا رئيسيا للنهوض بالمجال المعماري بالمغرب, وذلك من خلال التعاون وإحداث شراكات مع الفاعلين في قطاع المعمار بالمغرب : وكالات حضرية، جامعات، معاهد، مؤسسات وإدارات تقنية، مراكز علمية وثقافية، جهة مراكش آسفي ….
وبفعل الدينامية التي شهدتها المدرسة وسمعتها الطيبة في صفوف الطلبة عرفت المدرسة تزايد ملموس الذي فاق 230 طالب وطالبة هذا الموسم , وانفتاحها كذلك على طلبة من دول إفريقيا جنوب الصحراء, كانت الحاجة ماسة إلى بناء مقر جديد للمدرسة يستجيب لحاجيات المرحلة الراهنة وبالفعل تم الاعلان طلب عروض لاستقبال تصاميم لبناء المقر الجديد للمدرسة, هذا المشروع الذي سيعرف بدايته مطلع السنة القادمة وسيمتد على مدى سنتين.

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *