المدير العام : نسيم السعيدي | مدير النشر : حسن الحماوي |نائب مدير النشر : عبد السلام بوستى| رئيس التحرير : محمد بودويرة | الهاتف : 0600683933
الرئيسية » السلايدر » أزيلال: بنى اعياط تحتفي بشجرة اللوز في الدورة السادسة من مهرجان الجماعة.

أزيلال: بنى اعياط تحتفي بشجرة اللوز في الدورة السادسة من مهرجان الجماعة.

الحدث24

تحتضن الجماعة الترابية بنى اعياط اقليم ازيلال، الدورة السادسة لمهرجان اللوز  أيام 08 و09 و10 من شهر نونبر2018.  وهي تظاهرة ثقافية وفنية واقتصادية،  تشرف على تنظيمها سنويا  جمعية مهرجان اللوز ببنى اعياط بشراكة مع الجماعة الترابية لبنى اعياط وبتنسيق مع عمالة إقليم ازيلال .

ويعتبر مهرجان اللوز ببنى اعياط يقول رئيس الجمعية من أهم المهرجانات التي تعرفها المنطقة، التي ترسم لنفسها مسارا مختلفا ومتميزا عن باقي المهرجانات سواء على مستوى الكم أو الكيف، إذ أن هذا المهرجان يعد مناسبة سنوية هامة للتسويق وإبراز أهميتها السياحية، وتنشيط الحركة الاقتصادية بها وتشجيع وتعزيز مبادئ الإقتصاد التضامني الاجتماعي الذي تستفيد منه التعاونيات الفلاحية بالمنطقة تثمينا لمنتوجاتها المجالية.

كما يشكل المهرجان فرصة لإظهار الإنفراد الثقافي  للجماعة، حيث دأبت الساكنة على الوفاء للاحتفال بفترة إزهار شجرة اللوز، التي تعد موروثا طبيعيا وثقافيا يحتل مكانة راسخة لدى الساكنة. وتتزامن هذه الاحتفالية مع عيدى المسيرة الخضراء والاستقلال، حيث أصبح أيضا بفقراته المختلفة والمتنوعة عادة  إجتماعيـة وثقافية يتميز بها سكان  المنطقة وما يعرفه من طقوس وعادات، و التى تحمل من الدلالات الرمزية الشيء الكثير، فهي ترمز إلى علاقة الإنسان الأمازيغي بالأرض، ومدى قوة وقدم استقراره بالمجال

 وفي تصريح للحدث24، قال رئيس المجلس الترابي لبنى اعياط إبراهيم الحسناوى أن هذه الدورة ستتضمن برمجة فقرات وأنشطة متنوعة ومختلفة تسعى من خلالها الجمعية إرضاء مختلف الأذواق والفئات من النساء والشباب والأطفال في المجالات الثقافية والفنية والعلمية والرياضية، إلى جانب معارض كبرى للمنتوجات الفلاحية بمشاركة عارضين من مختلف مناطق المملكة، مما سيتيح للزوار الإطلاع عن قرب على جديد منتوجات التعاونيات والشركات الفلاحية، كما ستكون مناسبة للقاء بين العارضين والباحثين والمسؤولين المؤسساتيين لتبادل الخبرات والأفكار والتجارب في أفق تطوير القطاع الفلاحي وتحسين المردودية والرفع من الجودة والتنافسية.

 

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *